العضايلة: سنتخذ القرار المناسب حول إعادة فتح الجامعات بعد عطلة العيد

هلا أخبار – قال وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد العضايلة، إن الحكومة اتخذت منذ بداية الأزمة أكثر من 400 إجراء وقرار للحفاظ على سلامة المواطنين وصحّتهم.

وأضاف العضايلة خلال مؤتمر صحفي عقد في رئاسة الوزراء، أن هذا المؤتمر يأتي بعد انقطاع دام أكثر من شهرين بسبب جائحة كورونا، وما فرضته الأوضاع من إجراءات للسلامة العامّة والوقاية، والتباعد الجسدي، والابتعاد عن التواجد في الأماكن المغلقة.

وأكد العضايلة على أن “صحة المواطن أولويّة كما يوجّهنا دائماً جلالة الملك”.

وأشار: “لم ننقطع عن وسائل الإعلام خلال الفترة الماضية، وأجرينا مئات اللقاءات”.

وفي معرض رده على أسئلة الصحفيين، قال العضايلة إن العمل بنظام الفردي والزوجي مستمرّ حتى إشعار آخر، وأن الحكومة تراجع إجراءاتها بشكل مستمر.

ولفت إلى أن عطلة عيد الفطر السعيد ستكون من صباح يوم السبت الموافق للثالث والعشرين من شهر أيّار الحالي، وحتّى مساء يوم الاثنين الموافق للخامس والعشرين منه.

وجدد التأكيد على أن أوّل أيّام عيد الفطر السعيد (سواءً أكان السبت أو الأحد) سيكون يوم حظر شامل على تنقّل الأشخاص بواسطة المركبات، بحيث يسمح لهم فقط بالخروج سيراً على الأقدام ما بين السّاعة الثامنة صباحاً وحتّى السابعة مساءً.

وأضاف: “لن يسمح لأحد بالخروج بواسطة المركبات في أوّل أيّام العيد إلّا الكوادر الطبيّة والتمريضيّة في القطاعين العام والخاصّ، وفرق التقصّي الوبائي، وعدد محدود من العاملين في بعض المؤسّسات الحيويّة اللازمين لإدامة عملها”.

وتابع: “يسمح للمواطنين بدءاً من ثاني أيّام العيد بالخروج سيراً على الأقدام، أو باستخدام مركباتهم، وبنفس الآليّة المعمول بها حاليّاً، من الساعة الثامنة صباحاً وحتّى السابعة مساءً، ولا يسمح بالتنقّل بين المحافظات إلّا للأشخاص المصرّح لهم”.

وبين أن استخدام المركبات الخاصّة سيعود بدءاً من ثاني أيّام العيد، وفقاً لأرقامها الفرديّة والزوجيّة في محافظات العاصمة عمّان والزرقاء والبلقاء وبحسب الدور الذي تحدّده مديريّة الأمن العام.

وأكد العضايلة أن يوم الثلاثاء المقبل الموافق للسادس والعشرين من أيّار يوم دوام رسمي، حتّى وإن صادف اليوم الثالث للعيد.

وأشار: “يوم الجمعة المقبل، الذي يسبق عطلة العيد، حظر تجوّل شامل، كما جرت العادة، ويستمرّ العمل بحظر التجوّل الشامل خلال أيّام الجمعة حتّى إشعار آخر”.

وبين العضايلة أن النجاح الذي حققه الأردن كان بسبب التزام المواطنين رغم وجود مخالفات تمّ التعامل معها وفق القانون، مشيرا إلى أن الالتزام بحظر التجوّل الشامل وصل إلى 99% تقريباً.

ولفت العضايلة إلى أن فتح الجامعات يعتمد على الوضع الوبائي في الأردن، مؤكدا أنه سيتمّ اتخاذ القرار المناسب بعد عطلة العيد.

وكشف أن هناك دراسة لإعادة فتح المحافظات التي لم يتمّ تسجيل إصابات فيها، بحيث يسمح للمواطنين بالتجوال بينها.  

من ناحية أخرى، شدد العضايلة على أن “الأردن لا يقبل بأيّ إجراءات أحاديّة الجانب من إسرائيل، وحديث جلالة الملك واضح بهذا الشأن، واستمرار إسرائيل بممارساتها قد يؤدّي إلى حدوث صدام مع الأردن”. 

وقال العضايلة: “تصادف يوم الاثنين المقبل الذكرى الرابعة والسبعين لعيد استقلال المملكة الأردنيّة الهاشميّة؛ وبهذه المناسبة العزيزة على قلوبنا جميعاً، سيتم التعبير عن الاحتفال بها من خلال رفع الأعلام الأردنية على المباني والمنازل”. 

وبين أن سلاح الجو الملكي سيقوم باستعراضات جويّة في جميع أنحاء المملكة، كما ستكون هناك مواكب للفرح تقيمها القوات المسلحة الاردنية – الجيش العربي والأجهزة الأمنية ووزارة الصحة احتفاء بهذه المناسبة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق