مؤسسة التمويل الدولية تقدم حزمة تمويلية بقيمة 30 مليون دولار لمستشفى العبدلي

هلا أخبار- أعلنت الأربعاء، مؤسسة التمويل الدولية عضو مجموعة البنك الدولي، عن تقديم حزمة تصل قيمتها إلى 30 مليون دولار لتمويل الأعمال الإنشائية لاستكمال مستشفى العبدلي وتوسعته.

وستسهم الحزمة  بتحسين جودة خدمات الرعاية الصحية وتوّفرها بالمستشفى للمواطنين الأردنيين والمقيمين، والمرضى القادمين من البلدان المتضررة من الصراعات في المنطقة.

 وقال نائب رئيس مجلس الإدارة للمستشفى أحمد أبو غزالة: إنّ “هناك زيادة في الطلب على خدمات الرعاية المتخصصة في الأردن والمنطقة، وهو أمر سيكون بمقدور مستشفى العبدلي توفيره”، مؤكداً أنّ المستشفى يسعى إلى تحقيق التميز الطبي.

وأشار بيان صادر عن المستشفى، إلى أنّ التوسعة في مستشفى العبدلي الذي فتح أبوابه عام 2019 من شأنها توفير  1200 وظيفة، بالإضافة إلى أنها ستحسن جودة خدمات التمريض.

وأكّد المستشفى سعيه إلى التعاون مع كليات التمريض في الأردن بشأن التدريب، ويخطط للمساعدة على تقديم التدريب لمستشفيات أخرى.

 من جانبه، قال المدير الأول لقطاع الصناعات التحويلية والصناعات الزراعية والخدمات بمؤسسة التمويل الدولية توماس تلما: “سيساعد هذا الاستثمار على الوفاء بالطلب المتزايد على خدمات الرعاية الصحية في الأردن، وفي الوقت نفسه تحسين جودتها بشكل عام. ويتيح التزام مستشفى العبدلي بأفضل الممارسات، فضلا عن توّفر المزيد من الأسرّة الطبية، تدابير مبتكرة بالرعاية الصحية في المنطقة، بينما يكفل أن بمقدور المزيد من المواطنين أن يحصلوا على خدمات الرعاية التي يحتاجونها”.

ويأتي هذا الدعم بالتزامن مع الضغط الذي يشهده نظام الرعاية الصحية في الأردن إثر  تزايد الطلب نتيجة للنمو السكاني والمرضى الوافدين في المنطقة الذين يسعون للحصول على رعاية صحية أفضل من الخدمات المتاحة في بلدانهم، وفي الوقت نفسه تفرض جائحة كورونا (كوفيد-19) ضغوطا على الأنظمة الصحية في مختلف أنحاء المنطقة.

ويسعى مستشفى العبدلي، من خلال نموذجه لخدمات الرعاية الصحية متعددة التخصصات والاختصاصات الفرعية في جميع الإدارات، على توسع قطاع الرعاية الصحية في الأردن بما يتماشى مع أفضل الممارسات الدولية، مع إتاحة مزيد من الخيارات للمرضى.

يذكر أنّ مستشفى العبدلي هو أحد الموقعين المؤسسين على وثيقة المبادئ الأخلاقية في مجال الرعاية الصحية التي أعدتها مؤسسة التمويل الدولية للمساعدة على الارتقاء بجودة الرعاية وتعزيزها وإتاحتها للجميع.

كما يعتزم المستشفى إتاحة هيكل تسعير شفاف وموحد، ورفع تقارير عن نواتج الرعاية الصحية.

تجدر الإشارة إلى أن مؤسسة التمويل الدولية قد قامت بالفعل باستثمار وتعبئة أكثر من 180 مليون دولار من مواردها ومن موارد الغير في العام المالي الحالي لدعم مشروعات تهدف إلى تحسين جودة الرعاية الصحية وتوّفرها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

يذكر أنّ مستشفى العبدلي، هو مستشفى متعدد التخصصات تبلغ سعته 200 سرير طبي، ورسالته توفير أفضل الممارسات التي تتمحور حول رعاية المريض وتعزيز البحوث والتعليم وثقافة التميّز في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. يتيح المستشفى خدمات رعاية صحية شاملة، منها خدمات التشخيص والعيادات الخارجية، وخدمات الطوارئ والمستشفى في معظم التخصصات.

فيما تعد مؤسسة التمويل الدولية (IFC) مؤسسة شقيقة للبنك الدولي وعضو بمجموعة البنك الدولي، وهي أكبر مؤسسة إنمائية عالمية يتركَّز عملها على القطاع الخاص في البلدان ذات الأسواق الصاعدة.

كما تعمل المؤسسة في أكثر من 100 بلد في أنحاء العالم، حيث تستخدم رؤوس أموالها وخبراتها ونفوذها لتهيئة الأسواق وخلق الفرص في البلدان النامية.

واستثمرت المؤسسة في السنة المالية 2019، بأكثر من 19 مليار دولار في شركات خاصة ومؤسسات مالية خاصة في البلدان النامية، مُعوِّلة على قوة القطاع الخاص في القضاء على الفقر وتعزيز الرخاء المشترك.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق