العضايلة: الحظر الشامل له أضرار كبيرة ونأمل ألّا نعود إليه

* جاهزون للتعامل مع موجة ثانية من الوباء (لا قدر الله)   

هلا أخبار- قال وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد العضايلة، إنّ التجربة الأردنية في التعاطي والتعامل مع جائحة كورونا كانت متميزة.

وأضاف العضايلة، في تصريحات لقناة تلفزيون العرب الكويتية، مساء الخميس: “منذ البداية كان للأردن موقف واضح وحازم في التعاطي مع هذه الجائحة من خلال سلسلة اجراءات وهي: الحظر الشامل والجزئي وإغلاق أيّ منطقة تتعرض للوباء”.

وبيّن الوزير: “خلال الأشهر الأربعة الماضية كانت الأمور تحت السيطرة، والحالات كانت قليلة جداً، واليوم تم فتح القطاعات كافة باستثناء المدارس والجامعات وبعض المراكز”.

ولفت الوزير إلى أنّ الحكومة وضعت مصفوفة تحدد ملامح المرحلة المقبلة، قائلا: “هناك توجه أيضاً، لفتح الرحلات الجوية مع الدول المشابهة للوضع بالأردن أو التي ما زالت بالمنطقة الخضراء”.

وأضاف الوزير: “نأمل أنّ يستمر التحسن بالدول الشقيقة أيضاً، حتى تعود الحياة إلى مجراها الطبيعي”، مؤكداً على جهوزية الأردن للتعامل مع الوباء في حال وجود موجة ثانية (لا قدر الله).

ونوّه الوزير إلى ضرورة التعامل مع رؤية أخرى مع الوباء، خاصة وأن الدول تأثرت من سياسات الحظر والإغلاق والتي أدت إلى أضرار اقتصادية كبرى.

وأكّد  الوزير، على ضرورة التزام العاملين بالقطاعات بالسياسات المحددة من قبل وزارة الصحة من خلال لبس الكمامة والتباعد الجسدي ما يؤدي إلى تحسن الوضع الوبائي فالاقتصادي.

وقال الوزير: “لدينا مصفوفة للتعامل مع الحالات وزيادتها”، منوهاً إلى أنّ الحظر الشامل له أضرار كبيرة جداً، مستبعداً العودة إليه، ومعرباً عن أمله بعدم العودة إليه. 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق