أبو شتّال يرعى تخريج “الكلية الشرطية” في “مؤتة”

هلا أخبار – رعى مساعد مدير الأمن العام للادارة والدعم اللوجستي العميد الركن الدكتور معتصم أبو شتال حفل تسليم شهادات خريجي كلية العلوم الشرطية للفوج السابع والثلاثين في جامعة مؤتة.

وهنأ العميد ابو شتال الخريجين وذويهم بالإرادة الملكية السامية التي حظوا بها من لدن جلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة الاردنية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين بعد أن أنهوا كافة متطلبات تخرجهم ونهلوا على مدار أربع سنوات العلم والمعرفة الشرطية والقانونية التي صقلت شخصياتهم وهيأتهم ضباطاً أكفاء يحملون المسؤولية التي تقع على عاتقهم وانموذجاً في البذل والعطاء من جامعة مؤتة أرض الشهداء التي تخضبت بدماء الشهداء الأبرار.

وقال العميد الركن الدكتور أبو شتال الذي رعى الاحتفال مندوباً عن مدير الأمن العام اللواء الركن حسين الحواتمة، إن مديرية الأمن العام تفخر بهذا اليوم الوطني بتخريج كوكبة من الضباط الأكفاء الذين يحملون شعار العز والفخر وينذروا سنين عمرهم خدمة لهذا الوطن وقيادته الهاشمية، مضيفاً بأن هذا الفوج يمثل انطلاقة مرحلة جديدة بعد دمج مديريتي الدرك والدفاع المدني ضمن مديرية الأمن العام حيث سيخدم الخريجون في كافة صنوف الجهاز والذين سيحرصون على تقديم الخدمة للوطن وأهله، دون ادخار أي جهد في سبيل حمايته وتوفير سبل الأمن والأمان له، ليكون عنوان الأداء عطاء بلا حدود وعزيمة نستمدها من عزم قيادتنا الهاشمية الحكيمة .

و أكد مساعد مدير الأمن العام للإدارة والدعم اللوجستي بأن امن الوطن واستقراره هو أولى الأولويات وأقدس الواجبات الملقاة على عاتق منتسبي مديرية الامن العام، موجهاً الخريجين الى بداية مرحلة جديدة في حياتهم العملية والتي سيتابعون خلالها ما بدأ به من سبقوهم في شرف الجندية وخدمة وطنهم من خلال مختلف الوحدات والادارات التي سيلتحقون بها، داعيا اياهم ليكونوا مثالاً للبذل والعطاء والانضباط العسكري والشرطي والقدوة الحسنة لمرؤوسيهم وان يبقوا الجند الاوفياء الذين لا تثنيهم التحديات والصعوبات ولا تزيدهم الا عزيمة واصراراً وإرادة، ليبقى اردننا الغالي واحة للامن والامان وعنواناً للاستقرار والازدهار.

من جانبهم، أكد الخريجون بأنهم سيكونوا الجند الأوفياء لثرى هذا الوطن الطهور، متقدمين بخالص الشكر والثناء للهيئة التدريسية والتدريبية في جامعة مؤتة على ما قدموه لهم من معرفة ومهارة أكسبتهم الكثير، وصقلت شخصيتهم الأمنية ليتمكنوا من القيام بالواجبات الموكولة إليهم بحرفية ومهنية عالية، مؤكدين بأنهم سيسخرون ما اكتسبوه من معارف وعلوم لخدمة قيادتهم الهاشمية ووطنهم ومديرية الامن العام .

وفي نهاية الحفل الذي حضره نائب رئيس جامعة مؤتة الدكتور مروان موسى وعدد من كبار ضباط الأمن العام وأعضاء هيئة التدريس سلم العميد الركن الدكتور أبو شتال الشهادات والجوائز لمستحقيها من خلال إجراءات صحية احترازية خاصة حفاظاً على سلامة الخريجين والحضور.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق