جمعية الشؤون الدولية تدعو لإعادة النظر بإدارة الصراع مع الاحتلال

هلا أخبار – دعت جمعية الشؤون الدولية الحكومة لإعادة النظر بإدارة الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي في ظل ما تمثله الأطماع التوسعية الإسرائيلية من تهديد مباشر للأردن.

وقالت الجمعية في بيان لها حول “خطة الضم الاسرائيلية للأراضي الفلسطينية/ صفقة القرن”، إن الاستراتيجية التوسعية الإسرائيلية شكلت تحديا لا بل تهديدا للدولة الأردنية منذ قيام الكيان على أرض فلسطين. 

وأكدت الجمعية رفض الأردنيين وبقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني، كل المقترحات والخطط الإسرائيلية/ الأمريكية المتعلقة بصفقة القرن والمطالبة بتنفيذ قرارات الشرعية الدولية المتعلقة بجلاء الاحتلال والقاضية بتقرير المصير للفلسطينيين على أرضهم ووطنهم.

وأضافت أن “ابتلاع الاحتلال الاسرائيلي لكامل فلسطين، إحياء للمشروع الصهيوني القديم الجديد المعروف “بالوطن البديل” المناقض للدولة الأردنية هوية وكيانة”.

وأوضحت أنه “يجب تحصين الجبهة الداخلية، حيث يعتبر ذلك أولوية قصوى في هذه المرحلة وذلك من خلال مواصلة ودفع عملية الإصلاح السياسي والتحول الديمقراطي إلى الأمام بوتيرة لا تقبل التراجع لإشراك الشعب الأردني في تقرير خياراته وتحمل أعبائها”.

وتابعت “المصالح العليا لكل من الأردن وفلسطين تكاملية لا متضاده فكلاهما مستهدفان من قبل مصادر التهديد ذاتها، فالتناقض هو مع الاحتلال الذي يحاول نقله ليكون أردنية فلسطينية عن طريق تصفية القضية الفلسطينية بمساعدة حليفة الأمريكي على حساب الفلسطينيين والأردنيين معا”.

للاطلاع على بيان الجمعية (أنقر هنا).

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق