المحكمة العليا الأمريكية ترفض محاولة تكساس لإلغاء نتائج الانتخابات

هلا أخبار – رفضت المحكمة العليا الأمريكية، دعوى قضائية من ولاية تكساس تسعى لإبطال فوز الرئيس المنتخب جو بايدن في الانتخابات، ما يمثل هزيمة كبيرة في محاولة الرئيس دونالد ترامب لعكس خسارته في الانتخابات.

وفي حكم صدر مساء أمس الجمعة، قالت المحكمة إنها أسقطت الدعوى لانعدام الصفة القانونية، قائلة إن تكساس “لم تظهر مصلحة معترف بها قضائيا” لمحاولة إلغاء النتائج في ولايات أخرى.

واعتبر خبراء في قانون الانتخابات محاولة تكساس أمرا بعيد المنال. وزعمت الدعوى القضائية حدوث تزوير واسع النطاق في الانتخابات وسعت إلى إبطال فرز الأصوات في أربع ولايات متأرجحة فاز بها المرشح الديمقراطي جو بايدن، وهي بنسلفانيا وجورجيا وميتشيجن وويسكونسن.

وقال ترامب في تغريدة له ردا على قرار القضاة “المحكمة العليا خذلتنا حقا. لا حكمة ولا شجاعة!”.

وحظيت الدعوى القضائية التي رفعها المدعي العام بولاية تكساس كين باكستون بتأييد واسع بين ترامب وحلفائه، الذين يواصلون الادعاء بأن الانتخابات سرقت على الرغم من عدم وجود دليل على وجود تزوير كبير.

وينهي قرار المحكمة العليا سلسلة كارثية من المعارك القضائية لحملة ترامب ، التي شهدت عشرات المحاولات لإلغاء الانتخابات التي رفضها القضاة في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

ومن جانبه، قال آلين ويست، رئيس الحزب الجمهوري في ولاية تكساس إن قرار المحكمة العليا ربما يؤدي إلى تفكك الولايات المتحدة.

وأضاف ويست “هذا القرار سيكون له تداعيات بعيدة المنال لمستقبل جمهوريتنا الدستورية. ربما يتعين على الولايات التي تحترم القانون أن تترابط معا وتشكل اتحادا من الولايات التي ستلتزم بالدستور”.

د ب أ

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق