كازاخستان تلغي مسابقة سنوية للطيور الجارحة بسبب كورونا

هلا أخبار – ألغى منظمو بطولات الصيادين التقليدية في كازاخستان مسابقة الطيور الجارحة لهذا العام بسبب تفشي وباء كورونا.

المسابقة الوطنية السنوية للطيور الجارحة تجمع بين أفضل الصائدين بالصقور والنسور في البلاد الذين يتباهون بمهاراتهم وبراعتهم في الصيد.

وكان الكازاخستانيون يعتبرون النسر الذهبي والصقر طيور مقدسة، ويبدأ موسم صيد الطيور عند تساقط الثلوج.

ومن بين الهواة المراهق إرسلطان دجوماغول، البالغ من العمر أربعة عشر عاما، على الرغم من صغر سنه، لديه الكثير ليتعلمه من أولئك الذين يريدون إتقان مهارات الصيد مع الطيور الجارحة.

ويساعد جوماغول والده ويعلم الجميع هذه الحرفة الصعبة، ويعتبر الأصغر سنا بين محترفين هذه الهواية، لكن هذا لا يمنعه من أن يكون بارعاً في مجاله.

لدى جوماغول أيضا أسراره المهنية الخاصة حول كيفية ترويض حيوان مفترس قوي وإيجاد لغة مشتركة مع طائر محب للحرية، لقرون عديدة ، مارس الكازاخستانيون الصيد مع الطيور الجارحة ، لكن ليس كل شخص قادر على ترويض الصقور. يطلق على هؤلاء الصيادين اسم “بركوتش”.

الصيد بالطيور الجارحة في كازاخستان تراث قديم يتجاوز 3000 عام ويعد بمثابة شريان الحياة بالنسبة للكازاخيين لأنه استخدم لعصور طويلة كوسيلة لإطعام أسر بأكملها.

وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق