كورونا يرخي بظلاله على “البريميرليغ”.. وغوارديولا يطالب بتوخي الحذر

هلا أخبار – أرخى فيروس “كوفيد-19” بظلاله الإثنين وتسبب بتأجيل مباراة ثانية في الدوري الإنكليزي الممتاز منذ انطلاق الموسم الجديد، وذلك بسبب عدد الإصابات المرتفع في صفوف مانشستر سيتي.

وأرجئت المباراة التي كانت مقررة أمس الإثنين، بين سيتي ومضيفه إيفرتون في المرحلة السادسة عشرة بسبب النتائج الإيجابية العديدة في صفوف فريق المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا الذي يعلم تماما مدى شراسة هذا الفيروس بعدما خسر والدته بسببه في وقت سابق من هذا العام.

وقال سيتي “بناء على نصيحة طبية مشددة، قررت رابطة الدوري الإنكليزي الممتاز، وبعد استشارة الناديين، أن تؤجل المباراة”.

وكشف فريق غوارديولا عن ظهور أربع حالات إيجابية يوم عيد الميلاد تعود للمدافع كايل ووكر والجناح البرازيلي غابريال جيزوس وعاملين في طواقم الفريق.

وتابع “بعد الجولة الأخيرة من اختبارات كوفيد-19، تبين للنادي العديد من الحالات الإيجابية، إضافة الى الأربع التي ظهرت يوم عيد الميلاد”.

واعتبر أنه كانت هناك مخاطرة بإمكانية أن ينتشر الفيروس بشكل أكبر بين أعضاء الفريق، الطاقم وربما أبعد من ذلك”.

وسيغلق نتيجة ذلك مركز التمارين الخاص بالفريق “لفترة غير محددة” مع إخضاع اللاعبين والعاملين في النادي لمزيد من الاختبارات قبل إعادة فتحه.

وهي المرة الثانية التي يتم فيها إرجاء مباراة في الدوري الممتاز هذا الموسم بسبب “كوفيد-19″، بعد لقاء استون فيلا ونيوكاسل في الرابع من الشهر الحالي بسبب إصابات في صفوف الأخير.

وأشارت رابطة الدوري الممتاز في بيان الى أن القرار بإرجاء لقاء سيتي ومضيفه إيفرتون اتخذ كإجراء “احترازي”، معربة عن ثقتها بأن البروتوكولات الصحية المطبقة من أجل تجنب انتشار الفيروس، تعطي ثمارها رغم الارتفاع الحاد بعدد الحالات الإيجابية في إنكلترا.

وإدراكا منه بخطر هذا الفيروس، شدد غوارديولا بعد فوز الأحد على نيوكاسل 2-صفر بأن صحة لاعبيه تبقى الأولوية.

وأوضح الإسباني “ما نريده ألا يتدهور الوضع الصحي لغابريال وكايل، وألا تكون هناك معاناة من العوارض وأن تمر عليهما هذه الأيام الثمانية-العشرة من عوارض صعبة”.

تابع “كوفيد هنا. ليس هنا في مانشستر سيتي وحسب، بل في كافة أنحاء العالم ويهاجم بشراسة، لهذا السبب علينا توخي الحذر. ما نريده في الأيام القليلة المقبلة ألا يعاني اللاعبان من العوارض والتعافي”.

لكن إيفرتون التي خسر فرصة الالتحاق بالصدارة في حال أجريت المباراة وانتهت بفوزه، قال في بيان إنه “بينما يضع إيفرتون دائماً السلامة العامة في سلم أولوياته، فإننا سنطلب الكشف الكامل عن جميع المعلومات التي قدمها مانشستر سيتي إلى الدوري الإنكليزي الممتاز حتى يتمكن النادي من توضيح سبب اتخاذ هذا القرار”.

(أ ف ب)

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق