الأردن مرحباً بالمصالحة الخليجية: تعزز الاستقرار العربي

هلا أخبار – أكد نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي ترحيب المملكة بمخرجات القمة الـ 41 لمجلس التعاون لدول الخليج العربية التي استضافتها المملكة العربية السعودية الشقيقة اليوم وتحقيق المصالحة.

وأكد الصفدي على أن “بيان العُلا” يشكل إنجازاً كبيراً ذاك أن رأب الصدع وإنهاء الأزمة الخليجية وعودة العلاقات الأخوية إلى مجراها الطبيعي يعزز التضامن والاستقرار في منطقة الخليج العربي، ويخدم طموحات شعوبها بالنمو والازدهار، ويسهم في تعزيز التضامن العربي الشامل وجهود مواجهة التحديات المشتركة.

وأشاد الصفدي بحرص جميع الأشقاء على تعزيز التضامن والاستقرار الخليجي والعربي والذي تبدى جلياً في الاتفاق على إنهاء الخلاف وتحقيق المصالحة. وثمن الصفدي الجهود الكبيرة التي قادها المغفور له الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، والتي استمر بها سمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت الشقيقة لإنهاء الازمة وتحقيق المصالحة.

كما ثمن الصفدي الجهود التي قامت بها الولايات المتحدة الأميركية وجميع الأطراف لإنهاء الأزمة. وأكد على أن المملكة ستستمر في العمل مع جميع الأشقاء على تعزيز التضامن والعمل العربي المشترك في مواجهة التحديات وتعميق التعاون العربي لخدمة المصالح والقضايا العربية المشتركة وتحقيق المستقبل الأفضل لجميع الدول العربية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق