المخيمات الفلسطينية تعرب عن اعتزازها بمئوية الدولة الأردنية

هلا أخبار – أعربت المخيمات الفلسطينية عن اعتزازها بمئوية الدولة الأردنية والإنجازات التي حققتها، مستذكرة تضحية الملوك الهاشميين جيلا بعد جيل ليتمكنوا من تأسيس دولة قوية على المستويات كافة، ومواقف الأردن الداعمة للقضية الفلسطينية في وجه الاحتلال وغطرسته.

وبحسب بيان صدر اليوم الأربعاء، عن دائرة الشؤون الفلسطينية، قال رئيس لجنة خدمات مخيم سوف عبد المحسن بنات، إننا نحتفل بمئوية تأسيس الدولة الأردنية التي كافحت منذ عام 1921 للحفاظ على كيان الوطن والمواطن واستقرار الإقليم المحيط بها بموقفها الثابت من القضية الفلسطينية والقدس ومقدساتها الإسلامية والمسيحية على حد سواء.

وأضاف ان القيادات الهاشمية بذلت جميع الإمكانات في دعم وتنمية الأردن ورفع مستوى معيشة المواطنين، وبذل الجهد في القضايا القومية وعلى رأسها القضية الفلسطينية، لافتا إلى استمرار جلالة الملك عبد الله الثاني بالتمسك بالوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية.

من جهته، قال أحد وجهاء مخيم الزرقاء، الدكتور عبد اللطيف الشربيني، إنه يجب علينا الوقوف جميعا وقفة عز وافتخار بقيادتنا الهاشمية الحكيمة، التي تميزت بحكمتها وقدرتها على حماية الوطن وتأسيس ركائز الدولة الحديثة، من خلال دعم الحريات والديمقراطية داخل المجتمع.

وأشار إلى التضحيات الكبيرة التي قدمها الشهداء الأبرار دفاعا عن ثرى الأردن الباسل، مثمنا جهود جلالته ودعمه الثابت للقضايا العربية والقومية والإسلامية، وعلى رأسها القضية الفلسطينية وإسناد الشعب الفلسطيني، ورعاية الهاشميين المتواصلة للقدس ومقدساتها، بالوقوف سدا منيعا في وجه تهويد المسجد الأقصى المبارك.

من جانبه، اوضح رئيس لجنة خدمات مخيم الوحدات عبد الفتاح الكوز، أن الهاشميين أعلوا راية الأردن المزدهر ببناء دولة القانون والمؤسسات، المتسلح بالعلم والمؤمن بقضايا أمته، والمدافع عن مسرى الرسول “صلى الله عليه وسلم”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق