ترمب: لن أعترف بالهزيمة في الانتخابات

هلا أخبار – قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب إن الإعلام المزيف سيطر على الانتخابات ودمرها، أملا أن يقوم نائبه مايك بنس برفض الاعتراف بنتائج الانتخابات.

وأضاف خلال تظاهرة لأنصاره في العاصمة واشنطن احتجاجا على نتائج الانتخابات، “على بنس حماية دستورنا وكل ما عليه القيام به أن يطلب من الولايات إعادة النظر في التصديق على الانتخابات، متهما “الديمقراطيون سرقوا الانتخابات باستخدام ذريعة فيروس كورونا وخدعة التصويت بالبريد ولن نتنازل عن حقنا”.

وتابع “سأقوم بعرض بعض الأدلة التي تؤكد فوزنا في الانتخابات”، وأردف “فزنا بالانتخابات فوزا كبيرا والنتائج لم تكن متقاربة”، مؤكدا “لن نتنازل ولن نتخلى ولن نعترف بالهزيمة”.

وبين أنه “تم تزوير الانتخابات كما لم يحصل سابقا”، مشددا على أن “هذا حدث لم يسبق أن وقع ونريد أن يحظى بتغطية إعلامية نزيهة”.

وقال “لا أحد يستطيع أن يصدق بأن لدى بايدن 80 مليون صوت”، موضحا “حصلت على 75 مليون صوت انتخابي ومع ذلك يقولون إنني لم أفز”.

وأشار إلى أن على “الكونغرس أن يواجه هذه الهجمة الشديدة على ديمقراطيتنا”، مبينا أنه “لن نستعيد بلادنا بالضعف وعلينا أن نكون أقوياء ونريد من الكونغرس أن يقوم بالعمل الصائب والصحيح”.

وأكد “خلال الأسابيع الماضية تمكنا من جمع أدلة كثيرة على تزوير الانتخابات”، مبينا أن “بعض الولايات غيرت قوانينها الانتخابية بشكل مخالف للقانون ما سمح بهذا التزوير الفاضح للانتخابات”.

وقال “تم احتساب أصوات 8 الآف شخص هم من الأموات”، متابعا “أكثر من 10 آلاف بطاقة اقتراع احتسبت في بنسيلفانيا رغم استلامها بعد يوم الاقتراع”.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق