العتوم: منح الثقة للحكومات أصبح بروتوكولاً

هلا أخبار – قال النائب زيد العتوم، تحت قبة البرلمان اليوم الخميس، إن موضوع منح الثقة للحكومات أصبح بروتوكولا.

وأضاف العتوم خلال مناقشته البيان الوزاري، أنه خلال المئة عام الماضية لم تُحجب الثقة عن أي حكومة إلا مرة واحدة وعندها تم حل البرلمان.

وأشار العتوم إلى أن المواطن فقد ثقته بالبرلمان وبالحكومة، ما يتطب جهدا إضافيا ومصارحة؛ لغايات استرجاع ثقة المواطن بالسلتطين التشريعية والتنفيذية.

وقال العتوم مشيرا إلى أعضاء مجلس النواب، “نحن أتينا هنا بموجب قانون انتخاب أقل ما يقال عنه أنه مشؤوم وأعوج، وهذا يتطلب إعادة النظر بقانون الانتخاب”، معتبرا أنه لا يشجع على التكتلات البرامجية والحزبية.

وأوضح أن التكتلات النيابية هي في غالبيتها عشائرية، وتتم وفق توافقات معرفية ومناطقية وصداقات، وليس بناء على أفكار وتوافق أيديولوجي، مؤكدا أن هذا يضع الحكومة أمام دور تنمية الفكر الحزبي والثقافة الحزبية.

وأكد العتوم في معرض حديثه، أنه يجب أن يسود القانون وأن تتم محاربة الواسطة والمحسوبية، مضيفا “نحن النواب جزء كبير من وقتنا نقضيه في الواسطات”.

وأشار العتوم إلى تغول السلطات بعضها على بعض، لافتا إلى قرار السلطة القضائية بحل نقابة المعلمين.

وشدد العتوم أن هذا يعد تغول من السلطة القضائية على التشريعية، متسائلا “كيف يمكن لسلطة قضائية أن تحل نقابة تشكلت بموجب قانون؟”.

وأكد العتوم أن حل نقابة المعلمين يجب أن يكون من خلال السلطة التشريعية، فهي المختصة بإلغاء قانون نقابة المعلمين.

واقترح العتوم أن يتم توفير منصة للأفكار الريادية، مشددا على ضرورة تشجيع الريادة وتحفيزها بحيث تصبح الأردن جاذبة للكفاءات “فنحن الآن دولة طاردة للكفاءات”.

ولفت إلى ضرورة تفعيل دور وزارة الثقافة، مؤكدا على دورها في رفع سوية الأخلاق بالمجتمع.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق