العايد: سنروّج الأردن سياحيا وثقافيا وإعلاميا

هلا أخبار – قال وزير الدّولة لشؤون الإعلام علي العايد، إن مئوية تأسيس الدولة الأردنية مناسبة وطنية وتاريخية عزيزة على قلب كل الأردنيين، تعبّر عن شموخ الدولة الأردنية، وحكمة قيادتها، وعطاء شعبها.

وأضاف في مؤتمر صحفي مشترك في متحف الحياة البرلمانية لإعلان الخطة الوطنية لاحتفالية مئوية الدولة الأردنية، “نفخر جميعاً كمواطنين أردنيين أن نكون في صفوف هذا الجيل الذي يشهد هذه المحطة التاريخية المهمّة”.

وأشار العايد إلى أن الحكومة اختارت متحف الحياة البرلمانية، العابق بالتاريخ، للإعلان عن خطّتنا للاحتفال بهذه المناسبة، لما يحمله من رمزيّة وطنيّة وقيمة تاريخيّة فريدة.

وقال “من هذا المكان شهدنا أهم المحطّات الوطنيّة التاريخيّة، كإنجاز استقلال المملكة الأردنية الهاشمية، الذي أعلنه مؤسسها الحكيم، جلالة المغفور له، بإذن الله، الملك عبدالله الأول الذي ارتقى شهيداً على عتبات الأقصى المبارك”.

وأردف قائلا “ستستمرّ نهضة الأردن بهمة وارث راية الثورة العربية الكبرى، جلالة الملك عبدالله الثاني، وبعزيمة ولي عهده الأمين سمو الأمير الحسين بن عبدالله”.

وأكد أن إحياء هذه المناسبة الوطنيّة هو فرصة تاريخية لمواصلة العمل من أجل المستقبل، وتعزيز الإرادة للاستمرار في الإنجاز، وإعلاء قيم الريادة والإبداع.

ولفت إلى أن مئويّة الدولة الأردنيّة فرصة لاستحضار إنجازات الأجداد والآباء، واستذكار بطولات الشهداء، والفخر بما تحقّق.

وتابع “سر الإنجاز على امتداد مئة عام يكمن في (الحكمة في إدارة النُدرة)، فقد صنع الأردن الكثير من الإنجازات بالقليل من الموارد”، مبينا أنها “مناسبة تشكّل أيضاً فرصة لإطلاق نقاشات وطنية راشدة لاستلهام الدروس والعبر واستشراف المستقبل”.

وقال “بالتفافنا حول دولتنا وقيادتنا، وتعاضدنا وتكافلنا، وتمسّكنا بقيم المواطنة الفاعلة، سنصنع الكثير من الإنجازات، بإذن الله”.

وأكد أن الحكومة ستعمل على ترويج الأردن سياحيا وثقافيا وإعلاميا.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق