الأغوار الشمالية: طرق زراعية متهالكة ومطالب بإعادة تأهيلها

هلا أخبار – طالب مزارعون في لواء الأغوار الشمالية، تحسين وإعادة تأهيل الطرق الزراعية والتي تتسبب بمعاناتهم في الوصول إلى مزارعهم ونقل منتجاتهم جراء ضيق الطرق وانتشار الحفر وإغفال أعمال الصيانة لها.

وقال المزارع محمد الزينات، إن غالبية الطرق الزراعية باتت بحاجة ماسة إلى عمل خلطات اسفلتية للتسهيل على المزارعين والمركبات المحملة بالمنتجات الزراعية، لافتاً إلى أنه رغم المطالب بإعادة تأهيل الطرق الزراعية منذ سنوات الا انه لم يتم العمل الا بعدد محدود جداً من الطرق.

وبين المزارع علي الناصر، أن سعة غالبية الطرق الزراعية لا تزيد عن ثلاثة امتار ومضى على تعبيدها سنوات طويلة وباتت غير صالحة لمرور المركبات للتسهيل على المزارعين، داعياً الى ضرورة وضع خطة مرحلية لإعادة تأهيل تلك الطرق حسب الاولويات وحجم خدمة تلك الطرق للقطاع.

من جهتها، بينت مديرة مكتب أشغال لواء الأغوار الشمالية المهندسة كفى الردايدة، أن المنطقة بحاجة لإعادة تأهيل العديد من الطرق الزراعية، ويتم تنفيذها وفق المخصصات المالية المتوفرة، والتي تحول قلتها دون تحسين شبكة الطرق الزراعية بما يتلاءم مع احتياجات المزارعين.

وأشارت إلى أنه في عام 2019 تم تنفيذ وإعادة تأهيل طرق زراعية بقيمة 400 ألف دينار مخصصة من مجلس المحافظة ضمن اختصاص الأشغال وسلطة وادي الأردن، لافتة إلى أنه تم ضمن موازنة العام الحالي تخصيص مبلغ لا يزيد على 200 ألف دينار لغاية الصيانة وتحسين الطرق الزراعية والتي سيتم استغلالها وفق الأولويات.

يشار إلى أن مساحة الأراضي الزراعية في الأغوار الشمالية تبلغ نحو 100 ألف دونم، منها 60 ألفاً مستغلة بزراعة أشجار الحمضيات بأنواعها.

بترا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق