ورشة عمل إقليمية حول تحليل البيانات

هلا أخبار – افتتح مدير عام الجمارك الدكتور عبد المجيد الرحامنة، بصفته الممثل الإقليمي لدول شمال افريقيا والشرق الأدنى والاوسط، اليوم الاثنين، ورشة عمل إقليمية حول “تحليل البيانات”، والتي تعقدها منظمة الجمارك العالمية عن بعُد للمعنيين من الإدارات الجمركية بدول منطقة شمال افريقيا والشرق الأدنى والاوسط.

و اكد الرحامنة أهمية الاستفادة من الخبرات والأدوات المتعددة التي تقدمها منظمة الجمارك العالمية لتكوين نظرة شاملة حول جمع البيانات من مصادرها المتعددة سواء كانت من مخرجات البيانات الجمركية التي تتعامل معها الجمارك يومياً او من خلال قواعد البيانات التجارية او المصادر المفتوحة للبيانات بما يمكّن العاملين عليها من تصنيفها والتحقق منها بشكل دقيق واتخاذ القرارات الصّحيحة بناءً عليها بما يحقّق أهداف الإدارات الجمركية في تحقيق التّوازن بين معايير تسهيل التّجارة ومعايير

الرّقابة عليها من خلال تطوير منهجيات إدارة المخاطر ووسائل الاستهداف المبني على المخاطر.

وبين أن مشروع تحليل البيانات لمنطقة شمال أفريقيا والشّرق الأدنى والأوسط، يعد من المشاريع الرائدة التي من شأنها تطوير قنوات الاتّصال والتّواصل بين الإدارات الجمركية بدول الإقليم في مجال المعلومات ما يحقق أهداف الإدارات الجمركية في الاستخدام الأمثل للمصادر الجمركية لتسهيل إجراءات انسياب التّجارة عبر الحدود.

وجرى خلال الورشة، التي شارك فيها خبراء من الإدارات الجمركية بدول الإقليم، تقديم العديد من تجارب الدول في تحليل البيانات من أجل تجذير دراسات المقارنة في الممارسات الأفضل في هذا المجال.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق