متاجر التجزئة في بريطانيا تمر بأسوأ عام منذ 1995

هلا أخبار – أظهر تقرير صادر عن اتحاد متاجر التجزئة في بريطانيا اليوم الثلاثاء أن متاجر التجزئة سجلت خلال العام الماضي أسوأ عام لها منذ بدء رصد بياناتها بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

وذكر الاتحاد أن إجمالي مبيعات التجزئة تراجعت في بريطانيا بنسبة 3ر0% خلال العام الماضي وهو أسوأ أداء سنوي منذ بدء تسجيل هذه البيانات عام 1995.

وزادت مبيعات الأغذية في بريطانيا خلال العام الماضي بنسبة 4ر5% في حين تراجعت مبيعات السلع غير الغذائية بنسبة 5% سنويا.

وزاد إجمالي مبيعات التجزئة خلال كانون أول/ديسمبر الماضي بنسبة 8ر1% سنويا، في حين زادت المبيعات بعد وضع المتغيرات الموسمية في الحساب بنسبة 8ر4%.

من ناحيته قال بول مارتن ، رئيس قسم أسواق التجزئة في شركة كيه.بي.إم.جي للاستشارات الاقتصادية ، إن مشتريات السلع الاستهلاكية والمواد الغذائية كانت على رأس قوائم التسوق في موسم عيد الميلاد مع معدلات نمو تاريخية على عكس الحال بالنسبة لمبيعات الأزياء والإكسسوارات ومنتجات التجميل التي شهدت تراجعا بأكثر من 10%.

د ب أ

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق