عبيدات: مناعة مطعوم كورونا قد تستمر لـ6 أشهر

هلا أخبار – قال وزير الصحة الدكتور نذير عبيدات، إن بدء البرنامج الوطني للتطعيم ضد فيروس كورونا هي بداية التصدي للوباء على المستوى المحلي والعالمي.

وأضاف الدكتور عبيدات في حديث لإذاعة “أمن إف إم”، أننا نأمل من خلال البرنامج الوطني للتطعيم ضد الفيروس حدوث تحسن في المنحنى الوبائي داخل المملكة ونهاية الوباء في المستقبل عالميا.

وأكد وزير الصحة أن أخذ اللقاح المضاد لفيروس كورونا نقطة مهمة في عملية مقاومة الوباء، داعياً المواطنين إلى التعاون والمبادرة والتسجيل على المنصة الخاصة لتلقي مطعوم كورونا لكي يضمن كل شخص حقه في تلقي هذه اللقاح.

وأشار الدكتور عبيدات إلى أن عملية التطعيم لا تكتمل إلا بأخذ الجرعة الثانية من المطعوم، مؤكداً أن كل شخص تلقى المطعوم سيتم إرسال رسالة نصية له بعد 3 أسابيع لإخباره بمكان وموعد الجرعة الثانية من اللقاح، مشيرا إلى أن عملية التطعيم واضحة وموثقة ولن تكون هناك أي إشكاليات في أخذ المطعوم.

وحول الفئات المستثناة من عملية التطعيم، بين عبيدات أن الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 16 عاما والسيدات الحوامل والأشخاص الذين يعانون من حساسية مفرطة سيتم استثناءهم من عملية التطعيم، مشيرا إلى ضرورة أن يقوم الأشخاص بإعلام الأطباء المتواجدين في مراكز التطعيم بأي مشكلة صحية يعانون منها لضمان عدم حصول أي مضاعفات خلال عملية التطعيم.

وقال الدكتور عبيدات إنه لا توجد معلومات كافية عن المطعوم وقد تستمر المناعة لمدة 6 أشهر أو أكثر، مبينا أن الموضوع بحاجة للمزيد من الدراسات.

وختم وزير الصحة حديثه بالقول إن عملية التطعيم ضد فيروس كورونا عملية مستمرة ولا تنحصر بجدول زمني معين.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق