مدير الخدمات: اللقاح هو الوسيلة الوحيدة لحماية المواطنين من كورونا (فيديو)

هلا أخبار – قال مدير عام الخدمات الطبية الملكية العميد الطبيب عبدالله عميش: أنه تم الإيعاز للمستشفيات والمراكز العسكرية بتجهيز أقسام خاصة لتلقي اللقاح مزودة بكافة الأجهزة والمعدات والكوادر الطبية، ومعدات خاصة بحفظ المطاعيم، لضمان استمرار الحملة الوطنية بسلاسة وشمول أكبر عدد من الراغبين بأخذ المطعوم للمرحلة الأولى، وأن عملية تطعيم الراغبين بأخذ المطعوم تتم من خلال عدة مراحل بدءً من استقبال المراجع وتشخيصه و تقييم السيرة المرضية له والتأكد من عدم حساسية المراجع قبل أخذ المطعوم، وحتى جلوسه في غرفة المراقبة لمتابعة حالته الصحية بعد تلقيه المطعوم.

وأوضح العميد الطبيب عميش أن الخدمات الطبية الملكية تسخر كافة جهودها لمساندة القطاع الصحي الأردني ضمن البرنامج الوطني للتطعيم ضد كورونا، وأن عملية توزيع اللقاح تتم وفق إجراءات احترازية معدة مسبقاً داخل المستشفيات والمراكز العسكرية، وأن اللقاح لبنة إضافية إلى جانب وسائل السلامة العامة، ويساهم بشكل كبير في انخفاض المنحنى الوبائي والعودة إلى الحياة الطبيعية، مبيناً أن المطعوم آمن وفعال وهو الوسيلة الوحيدة لحماية المواطنين من خطر الإصابة بفيروس كورونا خاصةً أن اللقاحات أخذت موافقات من المؤسسات العالمية والأردنية وأثبتت مأمونيتها.

وبين مدير عام الخدمات الطبية الملكية إلى أن البرنامج الوطني للتطعيم يستهدف نحو 68 ألف شخص ضمن الدفعة الأولى، حيث شهدت المنصة الخاصة لتسجيل الراغبين بأخذ اللقاح تزايد في أعداد المسجلين خلال 48 ساعة الماضية، اذ بلغ أعداد المسجلين لدى المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات 247.394 شخصاً.

يشار إلى أن برنامج الحملة الوطنية للتطعيم، يستهدف الفئات الأكثر تأثراً للمرحلة الأولى، والمتمثلة بكبار السن ممن يعانون من أمراض مزمنة، إضافة إلى الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس من الكوادر الطبية والصحية.

العميد الطبيب عبدالله عميش مدير الخدمات الطبية الملكية العميد الطبيب عبدالله عميش مدير الخدمات الطبية الملكية العميد الطبيب عبدالله عميش مدير الخدمات الطبية الملكية

زر الذهاب إلى الأعلى