انطلاق فعاليات مؤتمر دافوس نهاية كانون الثاني الجاري

هلا أخبار – تنطلق فعاليات أجندة دافوس التي يُنظمها المنتدى الاقتصادي العالمي بصيغة رقمية في الفترة من 25 إلى 29 كانون الثاني، بمشاركة أبرز القادة في العالم بهدف معالجة الوضع العالمي الجديد.

وبحسب بيان صحفي للمنتدى، الاثنين، يجتمع رؤساء الدول والحكومات والمدراء التنفيذيون وقادة المجتمع المدني تحت شعار “عام مفصلي لإعادة بناء الثقة”، لإيجاد تأثير وإعادة بناء الثقة وتشكيل السياسات والشراكات اللازمة في عام 2021.

وقال المؤسس والرئيس التنفيذي للمنتدى الاقتصادي البروفيسور كالوس شواب، “في سياق جائحة كوفيد-19، ازدادت الحاجة لإعادة ضبط الأولويات وتنامت الحاجة الملحة لإصلاح الأنظمة في مختلف أنحاء العالم”.

وأضاف أن إعادة بناء الثقة وزيادة التعاون العالمي أمران أساسيان لإيجاد حلول مبتكرة وجريئة من شأنها وقف الوباء ودفع عجلة الانتعاش بقوة، مشيرا إلى أن هذا الاجتماع يمثل فرصة للقادة لتحديد رؤاهم ومعالجة أهم القضايا في عصرنا مثل الحاجة إلى تسريع فرص العمل وحماية البيئة.

كما سيشارك أكثر من 1500 من قادة قطاع الأعمال والحكومات والمجتمع المدني في 70 دولة لوضع جدول أعمال العام المقبل، وبحث كيفية تحفيز التأثير في ظل الثورة الصناعية الرابعة، ومساهمة نتائج أجندة دافوس في عمل الفرق العاملة على القضايا العالمية للاجتماع السنوي الخاص المقبل في سنغافورة.

وسيتناول منتدى دافوس عدة محاور، منها تصميم أنظمة اقتصادية متماسكة ومرنة ومستدامة، وقيادة التحول والنمو الصناعي المسؤول، وتعزيز الإشراف على الموارد والمشاعات العالمية، وتسخير تقنيات الثورة الصناعية الرابعة، والنهوض بالتعاون العالمي والإقليمي. –(بترا)

زر الذهاب إلى الأعلى