الكنيسة الأرثوذكسية تحيي يوم الحج السنوي إلى المغطس

هلا أخبار – أقامت مطرانية الروم الأرثوذكس في الأردن احتفالها السنوي بعيد الظهور الإلهي “الغطاس” وذلك في موقع معمودية السيد المسيح – المغطس.

وقال المطران خريستوفوروس في كلمة له، الاثنين، : إننا نحتفل اليوم بهذه المناسبة المجيدة والتي تمر علينا في ظروفٍ استثنائية فرضت علينا الاحتفال وسط إجراءاتٍ وقائية جراء جائحة كورونا، لكنها بلا شك لن تمنعنا من الصلاة ورفع الدعاء في هذا المكان المقدس الذي انطلقت منه البشارة لكل العالم ضارعين إلى الرب الإله أن يرفع عن الوطن والعالم أجمع هذا الوباء، ويمنح الشفاء لجميع المرضى ويعزي الذين فقدوا أحباءاً وأعزاء.

وأضاف “أن أعيادنا المجيدة تأتي هذا العام بالتزامن مع مئوية الدولة الأردنية حين تأسست إمارة شرق الأردن عام 1921 منذ ذلك التاريخ والدولة الأردنية تتقدم وتتطور في استقرار وتحفظ أمنها ومواطنيها، وتقدم قضايا الأمة العربية والإسلامية وتولي أعلى درجات الإهتمام بالقضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني والقدس بمقدساتها الإسلامية والمسيحية ورسّخت على مدى قرن مضى قيم التسامح والاعتدال والوسطية”، لافتاً “أننا نلتف حول قيادتنا الهاشمية في موقفها التاريخي بالوصايا على المقدسات”.

وررفع أسمى آيات التهنئة والتبريك لصاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم وولي العهد الأمير الحسين بن عبدالله الثاني وللعائلة الهاشمية وعموم الأسرة الأردنية، ضارعاً إلى الله أن يمنح جلالته الحكمة والقوة والمشورة الصالحة لقيادة البلاد في سبيل رفعة وإزدهار الأردن.

كما وشكر المطران خريستوفوروس كبير مستشاري جلالة الملك للشؤون الدينية والثقافية الأمير غازي بن محمد على جهوده الكبيرة المبذولة مع هيئة موقع المغطس التي يرأسها، وووزارة السّياحة والآثار وهيئة تنشيط السّياحة والجيش العربي والأجهزة الأمنية وكلّ من شارك وساهم في إنجاح الاحتفال.

 

زر الذهاب إلى الأعلى