الأمانة تنفي صلتها بالإعلان المسيء للمرأة

حجاج: الرسومات ليست لي.. وهي ذات محتوى ساذج

هلا أخبار – نفت أمانة عمان الكبرى، اليوم الأحد، وجود أية صلة لها بالإعلان المُعلّق على جدار إحدى المنشآت الخاصة، والمتضمن نصوص ورموز مهينة للمرأة.

وكان قد جرى تداول صورة إعلان مثبت على إحدى الجداريات عبر مواقع التواصل الاجتماعي؛ للشخصية الكاريكاتيرية “أبومحجوب”، لحث الأفراد على إعادة التدوير، إلا أن الإعلان تضمن إساءة صريحة للمرأة.

وأكدت الأمانة في ردها على سؤال “هلا أخبار”، أنه لا علاقة لها بالإعلان لا من قريب ولا من بعيد، وأن الإعلان موجود في منشأة خاصة وليس في منشأة تابعة للأمانة.

واستنكرت الأمانة الإساءة للمرأة بأي طريق كانت وقالت إن المرأة ركن أساسي في أي مجتمع وخاصة في مجتمعنا، مستشهدة بالحديث النبوي الشريف؛ “ما أهانهن إلا لئيم وما أكرمهن إلا كريم”.

وشددت الأمانة أنه لم تتقدم أي جهة للحصول على الموافقة من الأمانة لتعليق هذا الإعلان.

بدوره، علق رسام الكاريكاتير المعروف عماد حجاج على الإعلان، كونه مالك الشخصية الكاريكاتيرية المعروفة بـ”أبومحجوب”.

ونوه عبر صفحته الرسمية في “فيسبوك”، إلى أن الرسومات لا تمت له بصلة، وأنها غير ممهورة بتوقيعه المعروف “حجاج”.

وعلق على الرسومات المتضمنة إهانة للمرأة، بقوله “الرسومات ليست لي، وهي ذات محتوى ساذج لا يمت بصلة لأسلوبي المعروف في الرسم الرقمي أو لمواقفي الواضحة من كثير القضايا”.

وقال “من يدقق بأسلوب الرسم وطريقة كتابة النص سيعرف بسهولة أنها ليست من صنعي، وأتمنى من كل محبي أبومحجوب تجاهل هذه الترهات”.

بوستر إعادة التدوير المتداول
زر الذهاب إلى الأعلى