صحة الأعيان تُناقش تحديات القطاع البيئي

هلا أخبار – ناقشت لجنة الصحة والبيئة والسكان في مجلس الأعيان برئاسة العين الدكتور ياسين الحسبان، اليوم الثلاثاء، أبرز تحديات القطاع البيئي في المملكة.

جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة مع وزير البيئة نبيل مصاروة، بحضور أمين عام الوزارة بالوكالة محمد الخشاشنة، ومدير الشرطة البيئية في مديرية الأمن العام ناهض مقابلة، ومدير برامج التعويضات البيئية محمد الجازي، ومدير صندوق حماية البيئة عودي شومان.

وقال العين الحسبان، إن قطاع البيئة لا يقل أهمية عن أي قطاع آخر، وخاصة أنه يتشابك مع العديد من القطاعات الأخرى، ما يدعو إلى زيادة الاهتمام في القضايا البيئية، لافتًا إلى أهمية تبني المبادرات والمشاريع التي تُعنى بالقطاع البيئي والحفاظ عليه.

من جهته، استعرض الوزير مصاروة الخطة الاستراتيجية للوزارة، والبرنامج التنفيذي لها، وخصوصًا فيما يتعلق بالنفايات الخطرة، والترخيص والتفتيش، والرصد وحماية المحميات، والتغيير المناخي والاقتصاد الأخضر.

كما تحدث عن التشريعات البيئة المتعلقة بالقانون الإطاري لإدارة النفايات رقم 16 لسنة 2020، والأنظمة والتعليمات الصادرة ضمن منحة الاتحاد الأوروبي (ثلاثة أنظمة وست تعليمات)، وإعادة تدوير النفايات الصلبة ضمن خطة وطنية لإدارة النفايات 2022، والاستراتيجية الوطنية لإدارة النفايات الصلبة.

واوضح وزير البيئة ان مركز معالجة النفايات الخطرة من حيث الاجراءات التنفيذية يعمل ضمن مسارات معينة تشمل التعامل مع الوضع القائم، وإنشاء وحدات معالجة متكاملة، موضحًا ان مصفوفة المواد الكيميائية الخطرة تعمل من خلال المسارات الثلاثة “السريع والمتوسط والاستراتيجي”.

وتحدث الأعيان حوّل أهمية القطاع البيئي وقضاياه المختلفة، سواء على صعيد الاستثمار فيه أو حمايته، لافتين إلى أهمية إعادة النظر بالتشريعات الناظمة لقانون البيئة.

زر الذهاب إلى الأعلى