اقالة وزير الداخلية المصري ضمن تعديل وزاري


هلا أخبار

أجرى رئيس الوزراء المصري إبراهيم محلب تعديلا وزاريا شمل 8 وزراء، أبرزهم وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم.

وحل مكانه اللواء مجدي عبد الغفار الذي كان يعمل مديرا لجهاز للأمن الوطني.

وشمل التعديل أيضا وزراء التربية والتعليم، والسياحة، والاتصالات، والزراعة، والثقافة.

وتأتي تنحية محمد إبراهيم من وزارة الداخلية في أعقاب انتقادات لأجهزة الأمن بسبب في فشلها في منع هجمات المتشددين التي أعقبت عزل الرئيس، محمد مرسي، المنتمي لجماعة “الإخوان المسلمين”، من قبل الجيش.

وقد تعرض الوزير نفسه، الذي عينه مرسي إلى محاولة اغتيال في سبتمبر/ أيلول 3013، وهو في طريقه إلى مكتبه.

ويعتقد المعارضون أن عمليات الملاحقة التي شنها إبراهيم على المعارضة الإسلامية خلفت 1500 قتيل، بالإضافة إلى 16 ألف معتقل، منذ عزل الرئيس مرسي عام 2013.

وبلغت المطالبة بتنحية وزير الداخلية ذروتها في يناير/ كانون الثاني هذا العام، بعد إطلاق النار على متظاهرة يسارية سلمية وسط القاهرة، ووفاة محام الأسبوع الماضي وهو قيد الاحتجاز لدى الشرطة. (بي بي سي)

 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق