150 دينارا معدل استهلاك المركبة من الوقود بالاردن شهريا

-فيصل التميمي

قدر خبير اقتصادي، معدل استهلاك المركبة الاردنية الواحدة من المشتقات النفطية بـ 150 دينارا شهريا، باحتساب فرضية ان قطاع النقل يستحوذ على 40 بالمئة من فاتورة الطاقة للمملكة.

وافترض الخبير الاقتصادي الدكتور حسام عايش في حديث لـ “هلا أخبار”، في احتسابه لمعدل الاستهلاك الشهري للمشتقات النفطية، بإن فاتورة الطاقة في المملكة سجلت العام الماضي 4.5 مليار دينار، فيما سجلت فاتورة قطاع النقل بنحو 2.5 مليار دينار لذات العام.
وتشير بيانات دائرة الاحصاءات العامة الى انخفاض قيمة الفاتورة النفطية للمملكة بنسبة 53.3 بالمئة خلال شهر كانون الثاني من العام الجاري، مقارنة مع ذات الشهر من العام الماضي.
وأكد الدكتور عايش على ان قيمة 150 دينارا هي معدل عام وليست قيمة ثابتة مستندة لتحليل معمق.
وبين ان عدد المركبات التي تسير على الطرقات بـ 1.25 مليون مركبة، مضيفا الى ان الدراسات المحلية اشارت الى ان كل 5 مواطنين يملكون مركبة.
كما سجلت مستوردات المملكة من الديزل ما قيمته 58 مليون دينار في الشهر الأول من العام الجاري، مقارنة مع 155 مليون دينار خلال الفترة نفسها من العام 2014.
ودعا عايش الحكومة الى دعم اقتناء المركبات الموفرة للطاقة “الهجينية”، مشددا على ان المركبات ذات سعة التي يزيد محركها عن الفين سي سي ارتفع عدد راكبيها خلال السنوات الاخيرة.
وتقدر حاجة المملكة من النفط 100 إلى 130 ألف برميل نفط يومياً فيما تقوم مصفاة البترول بإنتاج 75 بالمئة من حاجة المملكة، ويتم استيراد باقي الحاجة من المشتقات النفطية بموجب عطاءات دولية.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق