بلتاجي: عمان للجميع (صور)


 

 هلا اخبار – اختتمت مساء السبت فعاليات مهرجان صيف عمان، برعاية أمين عمان عقل بلتاجي، وحضور مدير مدينة عمان المهندس عمر اللوزي وقائد امن اقليم العاصمة العميد عبيد الله المعايطة، وعدد من مسؤولي الأمانة.

واشتمل الحفل الختامي للمهرجان على حفل غنائي للفنان الأردني هاني متواسي، وعرض مسرحي بعنوان “ارهاب ع الباب ” لـ “زعل وخضرا”، وعرضا فلكلوريا لفرقة معان للفنون الفلكلورية ” فرقة الجنوب” إضافة لعدد من الفقرات المخصصة للأطفال.

وقال بلتاجي : “إن وجودنا في واحد من أهم المرافق العامة في عمان “عرين ابا الحسين” وهي هدية من القائد لاهل عمان وزوارها، تتطلب منا ضرورة الحفاظ عليها؛ لتبقى متنفساً للجميع وقضاء الأوقات الممتعة ” .

وعبر بلتاجي عن سعادته بهذا الحضور المميز من الاخوة العرب، مؤكداً ان عمان هي للجميع وستبقى البلد المضياف لكل الاشقاء والاصدقاء العرب .

ودعا الجميع الى ضرورة الاهتمام بمرافق هذه الحدائق التي تحمل اسم القائد الباني المغفور له الحسين بن طلال رحمه الله، وهي مسؤولية الجميع، مشيداً بالجهود التي تبذلها كافة الجهات الامنية و كوادر الأمانة لإنجاح المهرجان وتوفير الاجواء العائلية والمريحة للزوار الحدائق عامة والمهرجان خاصة.

واختتم كلمته “يعيش جلالة الملك، يعيش جلالة الملك ” ورددها خلفه الحضور الجماهيري للمهرجان “يعيش يعيش يعيش”.

وكان أمين عمان قام بجولة ميدانية رافقه فيها مدير المدينة وقائد امن اقليم العاصمة وعدد من مدراء الامانة والقائمين على المهرجان على مناطق المهرجان ” منطقة الاطفال والساحات المخصصة للأسواق والمعارض والمسرح الرئيسي”، ودعا خلالها المواطنين والزوار إلى الاستمتاع والمشاركة في فعاليات المهرجان الفنية والثقافية والترفيهية المجانية، وسط مساحة الفرح التي وفرتها الأمانة.

واستهلت فعاليات الأمس بتألق لفرقة الجنوب بالعرض الذي قدمته، لتطرب الحضور على انغام السامر الاردني والدبكة الاردنية الاصيلة، التي تحاكي روح البداوة والحضارة والاصالة ، بطابع فلكلوري، وبأسلوب مميز حاز على اعجاب الحضور.

وحملت المحطة الثانية من الامسية عرضا لمسرحية “ارهاب ع الباب” لـ “زعل وخضرا” والتي تناولت أحداث الأفكار الارهابية على الشباب والمجتمع وظهور تنظيمات بعيدة عن الدين الاسلامي، واستعرضت مشاهد لما تمر به المجتمعات العربية من غزو فكري يدعو الشباب للتطرف وتشويه الدين ونقل أفكار الدمار والاتجاه نحو العنف، كما وبينت أهمية نقل الفكر الصحيح للشباب للابتعاد عن الارهاب وتجنيب المجتمعات من خطر التطرف الذي ينجم عنه الارهاب بالاضافة لتوعيه الشباب من الانسياق والتأثر بدعوى التطرف، وتحصينهم من الافكار الهدامه، وبينت ما يترتب على الأعمال الإرهابية من مفاسد تضر بمصالح الأمة ومخالفتها للقرآن الكريم والسنة النبوية.

وفي نهاية العمل المسرحي الذي أخرجه وألفه الفنان حسن السبايله، عبر الفنانون عن شكرهم لأمانة عمان على إقامة هذا المهرجان وحرصها على تواجد ضمن فعالياته الأنشطة التى تسهم في توعيه الشباب وابتعادهم عن السلوكيات الخاطئة.

واختتمت الأمسية بالحفل الفني الذي احياه الفنان هاني متواسي، وقدم خلاله سلسلة من أغانيه الشهيرة إضافة إلى مجموعة من الأغاني العربية التراثية وعدد من الاغاني القديمة بتوزيع عصري وحديث، وسط تفاعل كبير من الجمهور منذ اللحظات الأولى لصعوده خشبة المسرح.

وأطل متواسي على جمهوره، بآلته الموسيقية “الجيتار”، ليستهل حفله بأغنيته الوطنية ” راسك فوق انت اردني “، لينتقل وباسلوب مميز بجمهوره إلى أغنية ” يا مهرة “.

وقدم متواسي وصلة غنائية تضمنت اغاني عربية وخاصة ، وعلى طريقته الخاصة التي اشعلت حماسة الجمهور وبتوزيع موسيقي حديث، ومنها ” انسى غرامك راح ، مجنون بحبك سموني ، قتلوني عيون السود ، الزينة لبست خلخال ، غزالي غزالي ، ليختتمها لأزرعلك بستان ورود” .

لينتقل بعدها الى الغناء الوطني ويقدم أغنية لفرقة اللوزين هي ” يابيرقنا العالي ” وسط هتاف وترديد لكلماتها من قبل الحضور، لينتقل وباسلوبه الرائع لأغنية ” عالعين موليتين ” لسميرة توفيق وهي من الاغاني التي اشتهرت في الوسط الفني .

ومن الاغاني التي قدمها متواسي خلال الحفل ” دق الماني ، والساري ساري الليل ، فوق النخل فوق ، صبري عليك طال ، ياطير يا طاير”.

ولم ينس الفنان متواسي الوطن الذي لا يوجد أجمل ولا أغلى منه والذي نتغنى ونفخر به دائماً ليبقى اسمه صداحا وعلما خفاقا أبد الدهر، عندما اخذ جمهوره في واحدة من أورع الاغاني التي تغنت بالوطن هي ” مــوطــنــي مــوطــنــي ،، الجـلال والجـمال والســناء والبهاء ،، فـــي ربــاك فــي ربـــاك،، والحـياة والنـجاة والهـناء والرجـاء ،، فــي هـــواك فــي هـــواك” للشاعر ابراهيم طوقان .

وودع متواسي جمهوره على انغام أغنية ” بين العصر والمغرب ،، مرت لمه خياله ،، وعرفت فرس و ليفي، لانها شقرا و مياله.

واستطاع هاني متواسي من خلال مسيرته الفنية وضع بسمة على الساحة الفنية العربية والعالمية، وذلك من خلال اسلوبه الخاص والمميز دائما .

وتتنوع فعاليات صيف عمان بين الانشطة الثقافية والترفيهية والمسرحيات الاجتماعية الكوميدية والليالي الطربية والموسيقية والحفلات الغنائية إضافة للعديد من البرامج والأنشطة الخاصة للاطفال المجانية .

وضمن الفعاليات المخصصة للاطفال قدمت الفرق المشاركة عروضها الخاصة بالاطفال والتي تضمنت العديد من الفقرات الترفيهية المنوعة والشخصيات الكرتونية وعروض للساحر والرسم على الوجوه وتشكيل البالونات والتي تم عرضها في منطقة المدرج والمخصصة للأطفال.

وقدم المجلس البلدي للأطفال خلال ايام المهرجان العديد من الخدمات التطوعية واللوجستية الى جانب كوادر القائمين على المهرجان مما ساهم تسهيل حركة رواد المهرجان وتوفير ما يتطلبونه من خدمات متنوعة.

من الجدير بالذكر ان فعاليات مهرجان صيف عمان بثت على الهواء مباشرة عبر اثير إذاعة “هوا عمان” (105.9) التابعة لأمانة عمان الكبرى .

0Z2A0405

 

 

0Z2A0491

 

 

0Z2A0637

 

0Z2A0702

 

 

0Z2A0752

 

 

 





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق