تراجع الطلب على المحروقات محلياً

هلا  أخبار – أحمد النعيمات – تراجعت كميات الاستهلاك المحلي من المشتقات النفطية عقب رفع أسعاره ، مؤخراً بحسب أمين سر نقابة المحروقات هاشم عقل.

وأكد عقل في حديثه لـ “هلا اخبار” أن نسبة تراجع الاستهلاك هي ذات  قيمة الرفع التي شهدتها أسعار المحروقات بالاضافة إلى الضريبة الجديدة.

وقال: إن كميات الاستهلاك من مادة البنزين ( 90 ) بلغت الإثنين 2950 طناً، مقابل استهلاك قرابة 6350 طناً في  يوم 28 من الشهر الماضي.

وأشار عقل إلى أن الاستهلاك من مادة (الديزل) تراجع بنسبة كبيرة مقارنة مع كميات الاستهلاك قبل إعلان التسعيرة والضرائب الجديدة، بحيث بلغ قرابة 6450 طناً  الإثنين، مقارنة مع 12.7 ألف طن استهلكت في 28 من شهر كانون الثاني 2017.

وكشف أن كميات الاستهلاك من مادة الكاز شهدت أيضاً تراجعاً بنسب كبيرة بحيث بلغت كميات الاستهلاك الاثنين قرابة 670 طناً، مقارنة مع 2850 ألف طن استهلكت في نهاية الشهر الماضي.

وتتحضر الحكومة لرفع سعر البنزين (90 اوكتان) مجدداً من خلال فرض ضريبة مقطوعة تصل إلى قرشين وفق ما أفاد وزير المالية عمر ملحس، في تصريحات صحافية سابقة.

وفرضت الحكومة ضريبة اضافية على أسعار البنزين بشقيه بمقدار 3 قروش على بنزين (اوكتان 90)  ليصبح سعر اللتر 66.5 قرش و 7 قروش على (أوكتان 95 ) ليصبح سعر اللتر 88 قرشاً وذلك تحت بند “دعم الخزينة واجراءات الإصلاح المالي”.

واستثنت الحكومة في قرارها الذي صدر مطلع الشهر الحالي “الديزل والكاز” بعد ضغوط نيابية، وفي أعقاب ردة فعل الشارع الناقدة، إلا أن لجنة التسعير الشهرية، رفعت سعر مادتي الكاز والديزل بمقدار قرش ونصف






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق