الأمير زيد يطلق أكبر نداء لتعزيز الحقوق في عالم متقلب

هلا اخبار – قال سمو الامير زيد بن رعد، المفوض السامي لحقوق الانسان، ان الاستثمار في مجال حقوق الإنسان هو الوسيلة الأقل تكلفة والأكثر فعالية لبناء مستقبل مستقر.

وقال الامير زيد خلال خطابه أمام الجهات المانحة في نيويورك، بمناسبة إطلاق نداء بـ 253 مليون دولار لدعم عمل مكتبه هذا العام، ان النداء السنوي هو الأكثر طموحا من بين النداءات التي أطلقها مكتبه إلى الآن، مشيرا إلى أنه يأتي في وقت تتعرض فيه حقوق الإنسان للهجوم، وفيما يعزز بعض القادة “الأيديولوجيات البغيضة” من أجل المنفعة السياسية، وفيما تجبر الحرب والحرمان الملايين على الفرار من منازلهم.

وأكد ان هذه ليست الطريقة الفضلى لبناء المستقبل، مضيفا ان الطريقة الأكثر فعالية، والأكثر استدامة، والأكثر عدلا والأقل تكلفة لتحقيق الاستقرار والتعافي السريع هي الاستثمار في مجال حقوق الإنسان، وفي العدل والمساواة وعدم التمييز، والنمو على نطاق واسع الذي يوفر فوائد التقدم الاقتصادي والاجتماعي للجميع؛ هذه هي الروافع التي تبني السلام، مشيرا الى ان النداء الذي أعرضه اليوم “عليكم” هو، قبل كل شيء نداء إلى التعقل.

ويستخدم مكتب حقوق الإنسان الاممي هذا التمويل الجديد لدعم مجموعة متنوعة من الأنشطة، بما في ذلك المساعدة القطرية وعمل خبراء الأمم المتحدة لحقوق الإنسان المستقلين، كما ستدعم المساهمات الجديدة أيضا العديد من الصناديق الاستئمانية المتعلقة بقضايا مثل التعذيب وأشكال الرق المعاصرة وحقوق السكان الأصليين.(بترا)






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق