دي ميستورا للمعارضة: الأسد سيعيد سيناريو حلب في إدلب إن فشلت “جنيف 4”

هلا أخبار-على وقع معارك عنيفة في حماة ودير الزور ودرعا، وتزامناً مع تحرير مدينة الباب بريف حلب من سيطرة تنظيم “داعش” بشكل كامل، انطلقت محادثات “جنيف 4″، الخميس، بلقاءات ثنائية لمبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية ستيفان دي ميستورا مع وفود النظام والمعارضة، وسط مساع أممية لعقد محادثات مباشرة بين الجانبين بخلاف الجولات السابقة في جنيف.

واستهل دي ميستورا لقاءاته باجتماع مع وفد النظام برئاسة مندوب سورية الدائم لدى الامم المتحدة بشار الجعفري في مقر الامم المتحدة، تلاه لقاء مع وفد المعارضة الرئيسي الذي يضم ممثلين عن المعارضة السياسية وآخرين من الفصائل المقاتلة، برئاسة نصر الحريري.

كما التقى دي ميستورا ممثلين اثنين عن “منصة القاهرة” التي تضم عدداً من الشخصيات المعارضة والمستقلة، هما المتحدث السابق باسم وزارة الخارجية جهاد مقدسي وجمال سليمان.

ويشارك في “جنيف 4” أيضاً وفد من “منصة موسكو” التي تضم معارضين مقربين من روسيا، أبرزهم نائب رئيس الوزراء الاسبق قدري جميل.
وبحسب فضائية العربية فقد دي ميستورا تهديدات من الرئيس السوري بشار الأسد إلى المعارضة، قائلاً لنصر الحريري خلال اجتماع مغلق “إن فشلت المفاوضات سيفعل الأسد بإدلب ما فعله بحلب”، ما يعني أن النظام يخطط لهجوم عسكري واسع على محافظة ادلب.(وكالات).






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق