اربد تزهو وتتوشح بعباءة الفخار ابتهاجا بميلاد القائد

هلا اخبار – زهت اربد ولبست عباءة العز والفخار والألق تعبيرا عن فرحتها بعيد الميلاد الخامس والخمسين لقائد الوطن وراعي المسيرة جلالة الملك عبدالله الثاني في مسيرة كرنفالية تمازجت فيها أصوات الحناجر مع شعارات الولاء والانتماء التي رفعها المشاركون في مسيرة القائد عقب صلاة الجمعة.

المسيرة الحاشدة التي شاركت بها الفعاليات الشعبية والأهلية اخترقت شوارع المدينة وميادينها في موكب بهيج تقدمتها مئات الدراجات والسيارات التي توشحت بعلم الوطن وصور القائد في كرنفال عبر عن عفوية الحب والانتماء للوطن وقائده حاملة شعار”الاردن اولا”.

وتفاعلت جموع المواطنين التي احتشدت على جوانب الطرق التي سلكتها المسيرة بالهتاف بحفظ الاردن وقائده سليل الدوحة الهاشمية والتلويح بالاعلام وصور القائد في مشهد عبر عن مدى التلاحم بين القيادة والشعب وثوابت الاردنيين وجوامعهم التي لا يحيدون ولا يتنازلون عنها اعتزازا بوطنهم وقيادتهم الهاشمية الحكيمة.

ووسط مشاعر الفرح والغبطة بهذه المناسبة التي تشكل كل عام مرحلة من مراحل البناء والنهوض والانجاز، طافت المسيرة الشوارع والميادين التي ازدانت بعبارات الحب والولاء والانتماء لحادي الركب ودعت الله عز وجل أن يمد في عمره ويبقيه ذخرا وسندا للوطن والأمة مدافعا ومنافحا عن قضاياه العادلة وأبا حانيا لكل ابنائه.

وعبر المشاركون في المسيرة عن التفافهم حول الوطن ورمزه وقائده كالتفاف السوار بالمعصم ناذرين أنفسهم دفاعا عن كل ذرة من ترابه الطهور لا تفت في عضدهم التحديات والصعاب، مؤكدين ايمانهم بقدرة الاردنيين وقيادتهم على تجاوز التحديات وتحويلها إلى فرص للتنمية والحياة ودعوا الله ان يحفظ الاردن وقيادته وأرضه وشعبه أمنا عزيزا مستقرا.(بترا)






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق