مدير الأمن : لا توجد خطورة تبرر ما جرى مع الشاب رعد

هلا أخبار- نقل وزير الدولة لشؤون الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني عن مدير الأمن العام اللواء احمد الفقيه امتعاضه لحادثة وفاة الشاب رعد اعمر داخل مركز أمني.

واشار المومني إلى أنه تحدث إلى مدير الأمن في أعقاب الحادثة حيث شدد اللواء الفقيه على أنه “لم تصدر أوامر لفعل ذلك ولا من شيمنا كأردنيين أن نقوم بهذا الأمر، ولا توجد خطورة أو مبرر تستدعي فعل ذلك”.

ولفت إلى أن مدير الأمن في لحظتها ابدى امتعاضه متعهداً بمعاقبة من قام بفعل ذلك ضمن احكام القانون .

وعبر المومني عن اعتزازه بالأمن العام غير أنه قال حينما يقع خطأ فإنه لا بد من اتخاذ الاجراءات وفق القانون.

حديث الوزير جاء لبرنامج الاردن هذا المساء على شاشة التلفزيون الاردني.

وكان المنسق العام الحكومي لحقوق الأنسان في رئاسة الوزراء باسل الطراونة قال إن هيئة التحقيق المشكلة بتاريخ 5 ايار الحالي لقضية وفاة المواطن رعد احمد نايف اعمر في مركز امن بادية الجيزة قررت توقيف ثمانية ضباط وضباط صف اثر توجيه عدد من التهم اليهم.

وفي أعقاب هذا الإعلان أكد ذوو الشاب المتوفى لـ هلا أخبار أنهم سيتسلمون جثمان ابنهم وسيتم دفنه بعد صلاة ظهر يوم الإثنين في مقبرة اللبن.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق