الكلالدة: تقرير “الوطني لحقوق الإنسان” شخصي وغير موضوعي

هلا أخبار-انتقد رئيس الهيئة المستقلة للانتخاب الدكتور خالد الكلالدة التقرير الصادر عن المركز الوطني لحقوق الإنسان في 19 نيسان الماضي حول العملية الانتخابية لمجلس النواب الثامن عشر.

وأضاف الكلالدة في تصريحات لـ “هلا أخبار” رداً على ملاحظة المركز بأن  الأمن تأخر في التدخل بالبادية الوسطى أثناء العملية الانتخابية، “لقد جاء التقرير متأخراً أيضاً، ولا اعتقد أنه تقرير مركز وطني إنما تقرير شخصي وهو غير موضوعي”.

وأشار الكلالدة أن الهيئة قامت بالرد على التقرير بشكل مفصل، مؤكداً أن الهيئة لم تتسلم من المركز أي ملاحظة حول العملية الانتخابية في وقتها،  في حين تسلمت من جهات أخرى (27) ملاحظة اتُخذ عليها (27) إجراء.

وكان التقرير الصادر عن المركز الوطني لحقوق الإنسان أشار إلى تلقي شكاوى وبلاغات كثيرة حول انتشار ظاهرة شراء الأصوات في مختلف الدوائر الانتخابية خلال الانتخابات الماضية “الأمر الذي أساء للعملية الانتخابية كاملة”.

وانتقد التقرير إعلان النتائج في دائرة بدو الوسط قبل معالجة موضوع الخلل الذي أصاب العملية الانتخابية في تلك الدائرة، كاشفاً عن وقوع مخالفات عديدة يوم الاقتراع في مراكز ودوائر انتخابية عدة.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق