النائب الأعور يوضح حقيقة ما جرى مع زميله الفناطسة تحت القبة

 هلا أخبار – نفى النائب فيصل الأعور، الثلاثاء،وجود اية خلافات بينه وبين زميله النائب خالد الفناطسة، مؤكدا أن ما تداولته وسائل إعلام بهذا الخصوص “عارياً عن الصحة”.

 وفي بيان توضيحي أصدره النائب الأعوار حول ما حصل في جلسة مجلس النواب، صباح الثلاثاء،  خلال استماع المجلس لوزير الداخلية حول تفاصيل حادثة السفارة الإسرائيلية، قال الأعور ” ما تداولته بعض وسائل الإعلام حول الخلاف فيما بيني وبين سعادة النائب خالد الفناطسة عاريا عن الصحة بالشكل الذي تم تداوله وليس من طبيعتي الدخول في مشاجرات مع السادة الزملاء ولم اتعرض لاي ايذاء مهما كان نوعه والعلاقة فيما بيني وبين الزميل خالد الفناطسه قائمة على المودة والاحترام “.

 واوضح الأعور ان ما حصل أن النائب الفناطسه قد طلب من  النواب مغادرة الجلسة بقوله “من لديه كرامة عليه مغادرة الجلسة” وكرر ذلك، عندها قال له النائب الأعور ” هذا الكلام عيب إحفظ كرامة زملائك”.

واشار الأعور انه ونتيجة لانفعال النائب الفناطسة توجه الى حيث يجلس وكان بجانبه النائب خميس عطيه الذي منعه من الوصول إلى حيث يجلس النائب الأعور، وكان بيد النائب الفناطسة زجاجة ماء صغيرة حيث رمى بها إلى الأرض.

 وشدد النائب الأعور ان زميله لم يمسه مطلقاً، وانه عاد على الفور وقبل رأسه وأعتذر عن ذلك.

 






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق