اطباء يدعون لإنشاء مستشفى متخصص بالتأهيل واستغلال الموارد الطبيعية

هلا أخبار – تعقد جمعية اطباء الطب الطبيعي وامراض المفاصل والتأهيل في نقابة الاطباء المؤتمر الاردني السابع والعربي العاشر تحت عنوان ” آفاق جديدة في طب التأهيل” وذلك تحت لاعاية سمو الاميرة منى الحسين خلال الفترة من 11-13 الشهر الجاري في فندق جراند حياة.
وقال رئيس الجمعية والمؤتمر والرابطة العربية الدكتور خليل العبادي انه سيشارك في المؤتمر 21 دولة عربية وأجنبية، ممثلة برئيس الرابطة العالمية ورئيس الرابطة الأوروبية ورابطة دول حوض البحر الأبيض المتوسط للتأهيل الطبي، بالإضافة إلى رؤساء جمعيات التأهيل الطبي في كل من الإمارات العربيةالمتحدة والجزائر والسعودية والسودان والعراق والكويت والمغرب وتونس وفلسطين ولبنان ومصر.
واضاف في مؤتمر صحفي عقده بحضور رئيس اللجنة الاعلامية للمؤتمر الدكتور علي الرجوب ورئيس اللجنة العلمية د.زياد حوامدة انه سيشارك في المؤتمر اطباء من البرتغال والولايات المتحدة الأمريكية واليونان وايطاليا وألمانيا وبريطانيا وتركيا وسلوفينيا وصربيا.
واشار ان المؤتمر سيتناول المستجدات العلمية والعملية في التاهيل الطبي والتي تشمل اعادة البناء التاهيلي لامراض الجهاز العصبي والهيكلي والعضلي وامراض المفاصل ، والروماتيزم والمستجدات في الاطراف الاصطناعية، وتاهيل امراض القلب وامراض السرطان ومعالجة الالم والتي تؤدي الى اعادة مقدرة مقدرة الانسان الجسدية والنفسية والاجتماعية.
وبين د.العادي ان المؤتمر سيتطرق gواقع الاعاقة في الاردن بشكل خاص والوطن العربي بشكل عام على ضوء المستجدات بسبب الحروب والصراعات الداخلية التي تستهدف عدة دول عربية والتي تسببت في نزوح مئات الالاف من اللاجئين الى الاردن والتي تفوق اعدادهم
قدرات الاردن المادية التي تسببت بارتفاع هائل لاعداد ذوي الاعاقات المختلفة من جسدية ونفسية واجتماعية حيث ان الخدمات الحالية للتاهيل للاجئين تنفذ من جهات مختلفة دون ادنى تنسيق بينها وهذا يؤدي الى هدر المال وتدني خدمات التأهيل المتكاملة لذوي الاعاقة .
وودعا الى بذل جهود مكثفة من الحكومات العربية والروابط العربية والمنظمات الدولية بالتعاون معا من اجل تقديم خدمات التاهيل التي تتضمن الموضوعية والمرجعية والاحصائية ، وهذا سوف يؤدي الى خفض النفقات وتحسين الخدمات المقدمة لذوي لاعاقة.
واشار د.العبادي ان المؤتمر واقع السياحة العلاجية الطبيعية لمياه الاستشفاء ومياه البحر الميت والعلاج المناخي في الاردن بشكل خاص والوطن العربي بشكل عام من اجل جذب الاستثمار في طب المنتجعات ، والذي سوف يسهم في زيادة دخل الدولة وايجاد فرص للايدي العاملة.
ودعا الى تاسيس مستشفى متخصص بالتاهيل في المملكة لمعالجنة النقص في عددة اسرة التأهيل، مشيرا ان عدد اسرة التأهيل في الوطن العربي لاتتجاوز ال 1500 سرير بينما في تركيا وحدها يوجد الفي سرير.
وقال رئيس اللجنة الاعلامية د.علي الرجوب ان عدد الحوادث في المملكة منذ بداية العام الحالي ارتفع عن عدد الحوادث التي وقعت العام الماضي والتي بلغت (26162) حادثا نتج عنها 4744 حالة كسور، فيما بلغ عدد الحوادث التي وقعت منذ بداية العام الحالي (27670) حادثا نتج عنها 3443 حالة كسور.
واضاف ان المؤتمر معتمد من قبل المجلس الطبي بواقع 12 ساعة تعليم طبي مستمر.
ومن جانبه قال رئيس اللجنة العلمية الدكتور زياد حوامدة ان المؤتمر سيناقش 51 محاضرة وبحث مقدم من 30 محاضرا من داخل المملكة وخارجها.
وبين انه سيعقد الى جانب المؤتمر 9 ورش عمل بينها 3 ورش بالتعاون مع مجلس التمريض الاردني.

ويقام الى جانب المؤتمر معرضا طبيا تشارك بع 20 شركة ادوية ومعدات طبية.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق