وزير المالية لـ “هلا أخبار” : سنسمح بـ “تصويب أوضاع” الضرائب القديمة

مشروع قانون ضريبة الدخل لن يُرسل إلى “النواب” قبل أقل من شهر

هلا أخبار – أكّد وزير المالية الدكتور عمر ملحس أن الحكومة ستسمح بتصويب الأوضاع فيما يتعلق بالضرائب القديمة.

وبين في تصريح لـ “هلا أخبار” أن الحكومة ستتيح مجالاً لتصويب الأوضاع، مُفضّلاً عدم تسميتها بـ”الاعفاءات الضريبية” غير أنه لم يخفِ اعتبارها نوعاً من أنواع الإعفاء بيد أنها متربطة بتصويب الأوضاع.

وأضاف الوزير ملحس أن هذه الآلية لم تُحدد بعد بانتظار إقرار مشروع قانون معدل لقانون الضريبة الذي ستكشف عن التفاصيل المتعلقة بهذا الجانب.

وبين ملحس أن هذه الاجراءات تقوم بها الحكومة قبيل التعديلات الجديدة التي ستطرأ على قانون الضريبة والتي ستعتبر التهرب الضريبي “جناية” لا “جنحة”.

وتابع : وكأننا نقول لمن لم يُسجل ضريبياً اذهب وسجل، ولمن كان يتلاعب بالأرقام سابقاً توقف عن ذلك وراجع الضريبة لنتفاهم حول الأرقام الضريبية المستحقة عليك.

وأوضح الوزير ملحس أن مشروع قانون ضريبة الدخل لن يُرسل إلى مجلس النواب قبل أقل من شهر، حيث إنه يحتاج إلى بعض التدقيق والمراجعة، وسيتم إرساله قبل ذلك إلى مجلس الوزراء والذي قد يستغرق بقاؤه هناك (بين ديوان التشريع ومجلس الوزراء) بين أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع.

وألمح إلى أنه لن يتم الخوض في تفاصيل مشروع القانون المعدل لقانون الضريبة قبل أن تفرغ الحكومة من مشروع قانون الموازنة وترسله إلى مجلس النواب لتجنب تداخل الأرقام.

وحول مشروع قانون الموازنة ومشروع قانون الوحدات المستقلة توقّع وزير المالية إرسالهما إلى مجلس النواب قبل انتهاء شهر تشرين الثاني المقبل وفقاً للدستور.

ورجّح ملحس أن ترسل وزارة المالية مشروعي القانونين إلى اللجنة العليا في مجلس الوزراء الأسبوع المقبل والتي سترسله بعد ذلك إلى مجلس الوزراء الذي قد يحتاج إلى أسبوعين قبل إقرارهما وارسالهما إلى مجلس النواب.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق