“جراحة العظام” يوصي بتمكين الأطباء من اجراء عمليات يومية في عياداتهم

“جراحة العظام” يؤكد اهمية الكشف المبكر عن تشوهات العظام والتخصصات الفرعية

هلا أخبار- اوصى المؤتمر الدولي الحادي عشر للجمعية الأردنية لجراحي العظام، والمؤتمر الدولي العشرون للرابطة العربية لجراحة العظام  الذي عقدته الجمعية بالتعاون مع الرابطة العربية في فندق الرويال بضرورة اجراء كشف مبكر عن امراض وتشوهات العظام للاطفال من اجل تقديم العلاج المبكر لتلك الحالات بما يضمن تحقيق نسب شفاء عالية.

وقال رئيس الجمعية والمؤتمر الدكتور وائل العزازي ان سمو الاميرة بسمة بنت طلال راعية المؤتمر اكدت خلال اجتماعها برؤساء الوفود العربية والاجنبية على ضرورة التركيز على دور جراحي العظام في الكشف المبكر عن تلك الحالات، وان الجمعية ابدت استعدادها لاقامة ايام طبية مجانية لاجراء كشف على حالات التشوهات وخاصة للاطفال في المناطق النائية وذلك بالتعاون مع حملة البر والاحسان.

واضاف خلال مؤتمر صحفي عقده في ختام فعاليات المؤتمر بحضور امين سر الرابطة العربية د.يوسف عثمان، ورئيس اللجنة الاعلامية د.صهيب الموصلي، ورئيس لجنة المؤتمر والمعرض والمالية د.هاشم القضاة، ورئيس اللجنة العلمية د.فراس الدبوبي، ورئيس اللجنة الاجتماعية د.فراس ابراهيم، ان المؤتمر أوصى باستخدام النماذج الحديثة المعتمدة عالميا في مجال جراحة استبدال المفاصل.

واشار د.العزازي ان المؤتمر أوصى بتطوير الجراحات اليومية في عيادات اطباء العظام، وايجاد التشريعات التي تمكنهم من اجرائها في عياداتهم بما يخفف من الاعباء المالية عن المرضى.

ولفت ان المؤتمر وفر العديد من فرص التدريب لاطباء العظام في كل من المانيا والنمسا وبريطانيا، كما جرى مناقشة سبل التعاون العلمي مع مؤسسات جراحة العظام العالمية.

ومن جانبه قال رئيس اللجنة الاعلامية د.صهيب الموصلي ان المؤتمر اوصى بالمضي بانشاء المجموعات التخصصية في طب العظام بما يساهم في رفع مستوى تخصص الاطباء في فروع جراحة العظام والمفاصل المختلفة.

وقال امين سر الرابطة العربية د.يوسف عثمان ان الرابطة عقدت اجتماعا على هامش المؤتمر تم خلاله اتخاذ العديد من القرارات التي تهدف الى تقوية اواصر التعاون العلمي والمهني بين جمعيات جراحة العظام العربية، من خلال عقد مؤتمرات مشتركة، وتطوير اللوائح الداخلية من خلال اجراء تعديلات على قوانين وانظمة الرابطة.

وركز المؤتمر على الجراحات الحديثة مثل جراحة منظار المفاصل، ومنظار الكتف والتي وصل عددها الى 800 عملية العام الماضي، وشكلت عمليات المفاصل (زراعة وترميم) 20% من عمليات العظام.

ويذكر ان المؤتمر ناقش على مدى اربعة ايام 150 محاضرة منها 50 محاضرة لاطباء اردنيين و100 محاضرة لاطباء عرب واجانب، بالاضافة الى عشرة ورش عمل متخصصة، بمشاركة 800 طبيبا من داخل المملكة وخارجها.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق