الولايات المتحدة: مظاهرات طلابية للمطالبة بتشريعات تقيّد حمل السلاح

هلا أخبار- نظم آلاف الطلاب، الأربعاء، في العديد من الولايات الأمريكية، مظاهرات ومسيرات للمطالبة بتشريعات جديدة تقيّد حمل السلاح في البلاد.

وتجمع المتظاهرون في مراكز رئيسية بولايات ومدن كبرى، أبرزها واشنطن ونيويورك وشيكاغو، احتجاجًا على الهجمات المسلحة الأخيرة.

وفي العاصمة واشنطن، تجمع المئات أمام البيت الأبيض ومبنى الكونغرس، ودعوا إدارة الرئيس، دونالد ترامب، إلى التدخل، ورددوا هتافات ضد “جمعية البندقية الوطنية”، التي تشكل أهم جماعة ضغط لصالح حمل السلاح في البلاد.

وشارك في التجمع الطلابي أمام الكونغرس كل من السيناتور الديمقراطي، بيرني ساندرز، وزعيم الأقلية الديمقراطية في مجلس الشيوخ، تشاك شومر.

وفي 14 فبراير/شباط الجاري، اقتحم المراهق “نيكولاس كروز” مدرسة “باركلاند” الثانوية بولاية فلوريدا، المفصول منها سابقًا، وأطلق النار على عدد من الطلاب والمعلمين، ما أسفر عن مقتل 17 شخصًا، وإصابة آخرين.

ويقتل آلاف الأمريكيين سنويًا في حوادث إطلاق نار مماثلة، بحسب أرقام رسمية.

وتكفل الوثيقة الأساسية لقيام الولايات المتحدة للمواطنين الحق بحمل السلاح والدفاع عن النفس بشكل فردي، وهو ما يطالب الديمقراطيون بتقنينه، فيما يصر الجمهوريون على الالتزام به باعتباره جزءًا من القيم الأساسية للبلاد. (الاناضول)





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق