شهيد برصاص الإحتلال بدعوى طعنة مستوطنا في القدس

هلا أخبار-  استشهد شاب فلسطيني، مساء الأحد، برصاص الاحتلال الإسرائيلي، في البلدة القديمة من مدينة القدس المحتلة، بذريعة طعنه مستوطنا.

وقالت مصادر فلسطينية إن شاب “28 عاما”، من عقربا جنوب نابلس، استشهد جراء إصابتة برصاص الاحتلال، بدعوى طعن مستوطن “حارس امن” في منطقة باب الواد بالبلدة القديمة بمدينة القدس.

ووصفت وسائل الإعلام الإسرائيلية إصابة المستوطن بالخطيرة؛ حيث أصيب بعدة طعنات بالجزء العلوي من جسده.

وأشارت المصادر الفلسطينية الى أن قوات الاحتلال اعتقلت ثلاثة سياح أتراك، في الوقت الذي أغلقت فيه كافة أبواب القدس القديمة، والعديد من الشوارع والطرقات المتاخمة لسور القدس.

وأضافت أن قوات الإحتلال أغلقت كذلك الحاجز العسكري القريب من مدخل مخيم قلنديا شمال القدس، والحاجز العسكري القريب من قرية جبع شمال شرق المدينة، وسط أجواء شديدة التوتر بفعل الانتشار الواسع لقوات الاحتلال وتسيير دورياتها الراجلة والمحمولة والخيالة قرب سور القدس، ونشر تعزيزات عسكرية وشرطية داخل البلدة القديمة. (بترا) 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق