خوري يطالب بعدم التهاون بإعادة منطقة الباقورة والغمر للسيادة الاردنية

هلا أخبار – طالب النائب طارق خوري إعادة منطقة الباقورة والغمر للسيادة الأردنية من خلال نص اتفاقية وادي عربة مع اسرائيل.

وجاءت مطالبة خوري من خلال رسالة وجهها لرئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي، حيث قال إن إعادة اراضي الباقورة والغمر قرار اردني قبل التاريخ المحدد.

وتالياً نص الرسالة: –

{أَفَتَطْمَعُونَ أَن يُؤْمِنُواْ لَكُمْ وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ مِّنْهُمْ يَسْمَعُونَ كَلاَمَ اللّهِ ثُمَّ يُحَرِّفُونَهُ مِن بَعْدِ مَا عَقَلُوهُ وَهُمْ يَعْلَمُونَ}

لأن التهاون في حق الأوطان ليس من شيمة الأحرار فأننا نهيب بكم الوقوف على قضية ملحة وتنال من سيادة الدولة الأردنية.

بالرجوع إلى احكام المادة (٣) الحدود الاردنية-من ( اتفاقية وادي عربة )وعملا بأحكام المادة-ملحق الاتفاقية

(١-ب)منطقة الباقورة المحتلة و(١-ج) منطقة الغمر المحتلة فإن لدى الدولة الأردنية القرار أن تعيد أراضي الباقورة والغمر للسيادة الأردنية قبل التاريخ المحدد، من خلال نص اتفاقية وادي عربة مع الكيان الصهيوني الغاصب.

إن الأمر هام وعاجل وغداً ستسألنا الأجيال كيف فرطنا بأراض أردنية وفوتنا فرصتنا التاريخية باستردادها من كيان غاشم قاتل جشع لا يحفظ وعود ولا عهود.

دولة الرئيس أن كل شبر من الأراضي الأردنية هو بحد ذاته قضية و وطن، هذه الأراضي التي يوما كانت قد اختلط بها دماء شهدائنا الطهور دفاعا عن الأردن وفلسطين تستحق وقفة وطنية واحدة وسريعة.

( إذا لم تكونوا انتم أحراراً من أمة حرة، فحريات الأمم عار عليكم )

 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق