خبير مصرفي: قرار “المركزي” قد يترك أثراً على فوائد القروض

* عقل يتوقع أن يرفع قرار “المركزي” من أسعار الفائدة على تسهيلات تمويل الشركات

هلا أخبار- قال الخبير المصرفي طارق عقل إن قرار البنك المركزي برفع أسعار الفائدة “ربع نقطة مئوية” قد يترك أثره على أسعار الفائدة على القروض.

وأوضح في حديث لـ ” هلا أخبار” أن هذا القرار يرتب رفع أسعار الودائع البنكية بما يرتب أثراً ولو كان غير مباشر على أسعار فوائد التسهيلات البنكية وبينها القروض.

وأشار إلى وجود علاقة ولو كانت غير مباشرة بين قرار المركزي واتجاه البنوك برفع فوائدها، مؤكداً على وجود تباينٍ بأثر هذا القرار بين بنك وآخر، حيث يقرر كل بنك بحسب أسعار الودائع لديه.

وبين عقل أن القرار برفع الفائدة جاء تماشياً مع رفع أسعار الفائدة المتخذ من قبل مجلس الاحتياطي المركزي الأمريكي، بقوله: ” إن المجلس اتخذ قراراً قبل نحو يومين برفع سعر الفائدة على الدولار ولكون الدينار مرتبط بالدولار لجأ البنك المركزي إلى هذا الخيار” .

ولفت إلى أن القرار جاء حتى لا يصبح هناك ضغط سلبي على الدينار الأردني، وأن هذه السياسة المالية منتهجة من قبل البنك المركزي.

وأكد أن البنك المركزي غير مجبر على هذا القرار، ولكنه إحدى الخيارات في سبيل الحفاظ على سعر صرف الدينار الأردني.

وأكد أن القرار له ايجابيات عدة أهمها ثبات الودائع بالدينار الأردني.

وحذر في الوقت ذاته من وجود آثار سلبية للقرار بينها أنه اتخذ في وقتٍ يمر به الإقتصاد الوطني بظروف صعبة، متوقعاً أن يزيد القرار من أسعار الفائدة على تسهيلات تمويل الشركات.

واعرب عقل في ختام حديثه عن خشيته أن يترك القرار آثاراً عكسياً في ظل مساعي الحكومة لتحسين البيئة الاستثمارية في المملكة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق