“خليتا الرصيفة” ينفون التهم الموجهة اليهم

هلا اخبار – اياد الفضولي – باشرت محكمة أمن الدولة،الاثنين النظر بقضية أعضاء خلية الرصيفة الإرهابية.

واسند المدعي العام العتوم للمتهمين الـ17، الذي جرى توقيفهم جميعا من قبل دائرة المخابرات العامة، وهم من سكان الرصيفة، تهم المؤامرة بقصد القيام بأعمال إرهابية، الترويج لأفكار جماعة إرهابية، التدخل بالقيام بأعمال إرهابية، بيع أسلحة وذخائر بقصد استخدامها للقيام بأعمال إرهابية، تقديم أموال للقيام بعمل إرهابي مع العلم بذلك، وحيازة أسلحة بقصد استخدامها للقيام بأعمال إرهابية.

ونفى اعضاء الخلية جميع التهم المسندة اليهم.

وعقدت المحكمة جلستها العلنية برئاسة القاضي العسكري العقيد الدكتور محمد العفيف والقاضي المدني احمد القطارنة والرائد القاضي العسكري صفوان الزعبي وبحضور مدعي عام محكة امن الدولة النقيب بشار الزيود

وكانت الخلية تنوي استهداف مراكز أمنية وعسكرية ومراكز تجارية ومحطات إعلامية ورجال دين معتدلين،وزعزعة الأمن الوطني.

وأجلت المحكمة الجلسة ليوم الاثنين 16-4-2018 للاستماع للشهود .

كما باشرت محكمة أمن الدولة النظر بقضية ارهابية اخرى عرفت “بخلية الرصيفة الإرهابية ٢”،فقد تم القبض على أعضائها تباعا خلال الفترة من 24 – 27 تشرين الثاني (نوفمبر) العام الماضي.

وعقدت المحكمة جلستها العلنية برئاسة القاضي العسكري العقيد الدكتور محمد العفيف والقاضي المدني احمد القطارنة والقاضي العسكري الرائد صفوان الزعبي بحضور مدعي عام محكمة امن الدولة النقيب بشار الزيود.

وأسندت نيابة امن الدولة لـ ١٥ متهما 7 تهم وهي: المؤامرة بقصد القيام بأعمال ارهابية وحيازة أسلحة بقصد استخدامها للقيام بأعمال ارهابية وحيازة ذخائر بقصد استخدامها للقيام بأعمال ارهابية وحيازة أسلحة بقصد استخدامها على وجه غير مشروع والترويج بقصد استعمالها على وجه غير مشروع وعدم الابلاغ عن معلومات ذات صلة بنشاط ارهابي.

المتهمون نفوا  التهم التي أسندت اليهم،حيث تم تأجيل القضية  لتاريخ 16-4-2018.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق