الجبير: إيران والإرهاب وجهان لعملة واحدة

هلا أخبار – قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير الخميس إن القضية الفلسطينية تتصدر بنود أعمال القمة.

وأضاف الجبير خلال المؤتمر التحضيري لوزراء الخارجية العرب قبيل انعقاد القمة العربية المنعقدة التي ستنطلق الأحد المقبل في الظهران أن بلاده تستنكر إعلان واشنطن القدس عاصمة لإسرائيل.

وأكد الجبير على أنه يجب التعامل مع الإرهاب بحزم وتجفيف منابع تمويله، مبيناً أنه لا سلام مع استمرار التدخل الإيراني في المنطقة.

وأشار الجبير إلى أن إيران والإرهاب وجهان لعملة واحدة في المنطقة، وتابع الوزير السعودي أن ميليشيات الحوثي تتحمل المسؤولية كاملة عن الأزمة في اليمن.

وعن العراق، قال الجبير إن المملكة قد خصصت مليارا ونصف لإعادة الإعمار.

وفيما يلي نص كلمة الجبير:

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيدنا محمد واله وصحبه اجمعين اصحاب السمو المعالي معالي الامين العام لجامعة الدول العربية السيدات والسادة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ارحب بكم جميعا اخوة اعزاء في المملكة العربية السعودية متمنيا لكم طيب الاقامة ولاعمال هذه الدورة التوفيق والنجاح يسرني في بداية اجتماعنا التحضيري ان اتقدم بجزيل الشكر للمملكة الاردنية الهاشمية الشقيقة ملكا وحكومة وشعبا على ما بذلته من جهود مخلصة في قيادة العمل العربي المشترك خلال رئاستها للدورة السابقة كما اتقدم بالشكر والتقدير الى معالي الامين العام لجامعة الدول العربية وكافة منسوبيها على ما قاموا به من جهود لانجاح اعمال هذه الدورة.

كما تقدم بخالص العزاء للجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية الشقيقة في ضحايا تحطم الطائرة العكسرية داعيا المولى ان يتغمدهم برحمته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان اصحاب السمو والمعالي يستمر تصدر القضية الفلسطينيةقضية العرب الاولى لبنود جدول اعمال مجلس الجامعة على مستوى القمة تعبيرا عن الموثق الثابت والداعم لحق الشعب الفلسطيني في قامة دولته المستقلة على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية كمانصت عليه القرارات الدولية ومبادرة السلام العربية واننا اذا نعلن عن استنكارنا لاعتراف الولايات المتحدة الامريكية بالقدس عاصمة لاسرائيل فاننا نشيد بالاجماع الدولي الرافض لذلك حيث ان من شان هذه الخطوة اعاقة الجهود الدولية الرامية لتحقيق انهاء الصراع العربي الاسرائيلي السيدات والسادة يشكل التطرف والارهاب خطرا كبيرا على دولنا وشعوبنا ويجب التعامل معه بحزم بما في ذلك مواجهة الفكر المتطرف وتجفيف منابع تمويله وعدم توفير الملاذ الامن لمن يرتبط به ان بلادي لاتقبل ولاتتسامح مع الارهاب والتدخلات الايرانية في منطقتنا فلا سلام ولا استقرار في المنطقة ما دامت ايران تتدخل في الشؤون الداخلية للدول العربية من خلال اشعال الفتنة الطائفية وزرع ملشيات ارهابية واحتضانها لقيادات تنظيم القاعدة الارهابي.

الحضور الكرام ان ايران والارهاب حليفان لايفترقان فهي تقف وراء امداد ملشيات الحوثي الارهابية التابعة لها في اليمن بالصواريخ البالستية الايرانية الصنع التي تطلقها مليشيات الحوثي على المدن السعودية والتي بلغت 117 صاروخا اكدت بلا شك دموية افكار مرجعيتها وتدنيها لكافة الاعمال الارهابية المزعزعه للامن والاستقرار في اليمن الذي يدعم الجهود المبذله بشانه من قبل الامم المتحدة تنفبذا لقرار مجلس الامن 2216 وفقا للمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني اليمني وتتحمل ملشيات الحوثي الارهابية المسؤولية الكاملة تجاه الازمة الانسانية التي عصقت باليمن وقد قامت المملكة بمواجبها نحو العمل الانساني والاغاثي فيه اذا دعمت البرامج الانسانية والتنموية والحكومية والبنك المركزي اليمني خلال الثلاث سنوات الماضية بمبلغ تجاوز 10 مليار دولار امريكي كما وصل عدد المشاريع التي يمثلها مركز الملك سلمان للاغاثة والاعمال الانسانية في اليمن الى 217 مشروع بتكلفة 925 مليون دولار الحضور الكرام يكتب الشعب السوري المظلوم فصلا جديدا من فصول معاناته مع العدوان الغاشم الذي يغذيه قوى الشر والارهاب ويؤكد مجددا ان دعمنا للشعب السوري الشقيق وندعوا للحفاظ على وحدة سوريا ومؤسساتها وفقا لاعلان جنيف 1 واقرار مجلس الامن2254 وقد ادانت المملكة باشد العبارات استخدام السلاح الكيماوي في الغوطه الشرقية وطالبت المجتمع الدولي بمعاقبة مرتكبي هذه الجريمة النكراء السيدات والسادة ان اعادة اعمار العراق فرصة لا بد من استثمارها من اجل استثمار مساهمة العراق مع اشقائه في دعم مسيرة العمل العربي المشترك وقد خصصت المملكة مبلغ مليار ونصف مليار دولار لاعادة الاعمار ودعم الصادرات السعودية له خلال المؤتمر الدولي لاعادة اعمار العراق الذي عقد في دولة الكويت الشقيقة مؤخرا وفي ليبيا نتطلع الى ان تسهم الجهود الليبية في احتواء الازمة من خلال دعم حكومة الوفاق الوطني ببذل الجهود الحثيثه للعمل كما جاء في اتفاق الصخيرات من اجل حل الازمة الليبية حفاظا على امنها ووحدة اراضيها اصحاب السمو والمعالي تؤكد حكومة بلادي على اهمية وضرورة توحيد الجهود سعيا لاصلاح وتطوير جامعة الدول العربية بما يخدم مصالح الدول الاعضاء ويعزز تعاونها لتنعم شعوبها بامن والرخاء والاستقرار والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق