بينو يسأل عن أسباب زيادة قيمة عطاء الجزء الأول من طريق عمان التنموي

هلا اخبار – طالب النائب تامر بينو بمعرفة أسباب زيادة قيمة العطاء المتعلق بتنفيذ الجزء الاول من طريق ممر عمان التنموي من 75 مليون دولار أميركي إلى 170 مليون دولار.

كما سأل النائب بينو في سؤال وجهه الخميس إلى وزير الأشغال العامة والإسكان سامي هلسة عن سبب زيادة مدة تنفيذ المشروع من عامين ونصف العام حسب المدة التعاقدية للمشروع الى تسعة اعوام.

وتساءل النائب “هل الطريق ممول بقرض أو عن طريق منحة؟”، مطالبًا بمعرفة السبب الحقيقي حول التعليمات التي أصدرتها الوزارة للمقاولين الذين أُحيلت إليهم عطاءات تنفيذ الطريق الصحراوي بأجزائه الثلاثة بتغيير وصف ومواصفات العطاء بشكل جوهري بعد فترة وجيزة من احالة العطاءات وقبل مباشرة المقاولين العمل، وطلب اضافة مسرب ثالث في كل اتجاه للطريق واستحداث تحويلات مرورية، قائلًا إن قيمة تنفيذ هذه التغييرات تقرب من الـ50 مليون دولار.

كما تساءل “لماذا لم يتم ادراج تلك التغييرات في وثائق العطاء قبل طرحه، حيث كان من الممكن ان يحقق منافسة اكبر بين المقاولين، وهل يوجد احصائيات بقيمة الكلف الاضافية المترتبة على تلك التغييرات؟”، داعيًا إلى “بيان الجهة التي تتحمل زيادة الكلف المترتبة على ذلك”.

وطلب بينو من وزير الأشغال بضرورة تزويده بعدد المشاريع الكبرى والجهة الممولة لها، ونوع التمويل سواء كان قرض او منحة واسم المقاول الذي احيل عليه العطاء والقيمة الفعلية للمشروع عند انتهاء التنفيذ والمدة الفعلية لتنفيذ المشروع.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق