جمعة “الشباب الثائر” بغزة: 3 شهداء ومئات الجرحى

هلا أخبار -استشهد ثلاثة مواطنين فلسطينيين واصيب اكثر من 350 بالرصاص بينهم اصابات وصفت بالخطيرة في المواجهات التي اعقبت مسيرات العودة بقطاع غزة في جمعتها الخامسة.

وأكد الدكتور الناطق باسم وزارة الصحة  في غزة أشرف القدرة استشهاد اثنين من المواطنين مجهولي الهوية برصاص الاحتلال شرق غزة واصابة 350 في احصائية الساعة السادسة فيما استشهد عبد السلام بكر 29 عاما برصاص الاحتلال في مخيم العودة شرق خزاعة شرق خانيونس

واشار القدرة الى ان هناك ثلاثة مصابين في حال الخطر الشديد اضافة الى سيدة في الخمسين من العمر اصيبت برصاصة في الرأس.

وشهدت مدينة غزة اعنف المواجهات عندما تمكن مئات الشبان من اختراق السياج الامني الاول وتمكن بعضهم من اختراق السياج الامني الاساسي شرق مدينة غزة .

واصيب العشرات شرق غزة برصاص الاحتلال الذي اطلق النار على كل من تخطى السياج الامني.

كما اطلق جيش الاحتلال قنابل الغاز صوب خيام العودة شرق غزة وعلى المصلين وقت صلاة العصر .

وأوضح القدرة ان عشرة من المصابين هم من بين الطواقم الطبية والصحفية .

ووصل عشرات الالاف من الشباب الى الحدود الشرقية لقطاع غزة في اطار التظاهر في مسيرات العودة تحت عنوان جمعة الشباب الثائر. (وكالة معا)






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق