“الصحفيين” : نوايا خبيثة عند البعض لتقويض أمن الوطن

هلا أخبار – أدان مجلس نقابة الصحفيين الاعتداء الآثم الذي تعرض له احد أفراد  قوات الدرك في منطقة الدوار الرابع مساء الأربعاء.

وأكدت في بيان صدر عنها فجر الخميس أن هذا الاعتداء يفضح نوايا خبيثة عند البعض لتقويض أمن الوطن واستقراره واخراج الاحتجاجات التي يشهدها الاردن منذ الخميس الماضي عن سلميتها والاساءة الى الحالة الحضارية والمشرقة التي اظهرها الاردنيون في التعبير عن مواقفهم ومعارضتهم لقرارات وسياسات حكومية في الوقت الذي يتمترسون فيه في خندق الاردن وبذل الغالي والنفيس للدفاع عنه.

واضافت “إن مجلس نقابة الصحفيين اذ تلقى بكل أسف حادثة الاعتداء على احد ابناء قواتنا الامنية الساهرة على امن الوطن ليؤكد اهمية القصاص العادل من كل من يحاول الاساءة الى الاردن والعبث بامنه واستقراره”.

وأكد المجلس على أهمية استمرار الحضارية والسلمية لحالة الاحتجاج التي شكلت نموذجا محترما في التعبير الملتزم بالأمن الوطني وقدم مواقف الاردنيين ومطالبهم وعلى قاعدة جامعة تنبض بحب الوطن وعدم السماح لاي كان الانتقاص من امنه ومنعته.

كما شددت نقابة الصحفيين على ان ما حدث لا يمكن ان يعبر عن الاردنيين وانتمائهم لوطنهم ونأمل ان لا تتعدى الحادثة  تصرف فردي من شخص جبان.

ودعا مجلس نقابة الصحفيين الذي يتابع ميدانيا الاحداث ابناء وبنات الوطن لتفويت الفرصة على كل من يحاول الاساءة للاردن، وان نكون جميعا عند حسن ظن القائد الذي أكد على الدوام الاعتزاز بالأردنيين وبالحضارية  التي يعبرون فيها عن مواقفهم.

ودعا مجلس نقابة الصحفيين الاردنيين الله تعالى ان يحفظ الاردن ويجبنه كل مكروه وان يمكنه من تجاوز الظروف الراهنة بحكمة قيادته وعظمة شعبه.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق