أبو البصل: فيديو مدير أوقاف القدس مجتزأ ونرصد الانتهاكات الإسرائيلية

هلا اخبار – أكد وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، د. عبدالناصر أبو البصل، ان الفيديو المتداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي لمدير أوقاف القدس، عزام الخطيب، “مجتزأ وتم تصويره من قبل أحد اليهود وما قام به الخطيب إنما هو إبعاد حارسات المسجد الأقصى حفاظا على سلامتهن ولمنع الصدام والاحتكاك بينهن وبين المتطرفين اليهود”. 

وكان رواد لمنصات التواصل الاجتماعي تداولوا مقطع فيديو يظهر فيه مدير أوقاف القدس أثناء قيامه بإبعاد حارسات “الأقصى” بعد دخول عدد من المتطرفين اليهود وبحماية شرطة الاحتلال الإسرائيلي لباحات المسجد المبارك. 

وقال أبو البصل، خلال حضوره اجتماعا للجنة فلسطين النيابية أمس، برئاسة النائب المحامي يحيى السعود، “اننا نسعى للحفاظ على الحارسات بشكل خاص والموظفين بشكل عام، ونرصد جميع الانتهاكات والممارسات، ويتم الاحتجاج عليها ضمن الأطر القانونية والدبلوماسية”، لافتا إلى أن التقرير النهائي بهذه الحادثة لم يصدر بعد.

وأشار إلى ان مجلس الوزراء أصدر عدة قرارات، أهمها، وضع تشريع لموظفي أوقاف القدس لصرف مكافآت نهاية الخدمة لهم من خلال إنشاء صندوق خاص لهذه الغاية بواقع راتب شهر اجمالي عن كل سنة خدمة ومنح موظفي اوقاف القدس علاوة خاصة نسبتها 300% لكل موظف.

واستعرض أبو البصل خطة الوزارة بخصوص المقدسات والتحديات التي تواجهها، مؤكداً أهمية زيادة الوجود البشري في القدس وضرورة عمل مجموعة من الوقفيات والندوات وإطلاق حملات إعلامية تخاطب العالم اجمع والوقوف خلف القيادة الهاشمية لدعم موقف الأردن القانوني والوصاية الهاشمية ووضع العالم بأهمية القدس ومكانتها وحجم الظلم الواقع على أهلها.

وأضاف لا بد من زيارات ميدانية الى القدس، للاطلاع على الأوضاع هناك وبلورة صورة شاملة عن كل ما يجري ووضع لجنة فلسطين النيابية بتفاصيل بذلك.

بدورها، ثمنت لجنة فلسطين دور الوزارة إزاء الأوقاف الإسلامية في القدس والجهود المبذولة لرعاية المسجد الأقصى، مؤكدة على لسان رئيسها السعود، ضرورة دعم موظفي مديرية أوقاف القدس بشتى السبل ليتمكنوا من متابعة شؤون “الأقصى” والمقدسات الإسلامية في القدس ورصد الاعتداءات الاسرائيلية على المقدسات والعقارات والأملاك الوقفية في القدس والتنسيب بالإجراءات بشأنها.

وأعرب السعود عن شكره لقرارات الحكومة المتعلقة برفع علاوة موظفي مديرية أوقاف القدس من 280 % إلى 300 %، مشيراً الى ان هذه القرارات سيكون لها دور في تعزيز صمود اخواننا في القدس.

فيما أكد أعضاء اللجنة ضرورة تعزيز الوصاية الهاشمية ودعمها وترجمة الرؤى الملكية خاصة بالقدس، مشددين على أن القدس تمر بمرحلة حرجة الامر الذي يتطلب تظافر الجهود الرسمية والشعبية للدفاع عنها ودعم صمود المقدسيين.-(بترا)





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق