الأمم المتحدة: توقف المساعدات مرحلياً لخطورة الأوضاع الأمنية في الداخل السوري  

هلا اخبار – اياد الفضولي – كشف المتحدث الرسمي باسم المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة محمد الحواري أن المساعدات التي تقدم للنازحين توقفت لخطورة الأوضاع الأمنية في الداخل السوري.

وقال الحواري لـ”هلا اخبار” إن الجسر البري في الشمال الأردني من منطقة الرمثا يصعب الدخول منه الآن باتجاه مناطق النازحين “الخطرة”، وهو ما يعيق مرور الشاحنات المحملة بالمواد الغذائية ومستلزمات العيش.

وأضاف أن المفوضية لديها ما يكفي لمساعدة النازحين، مشيراً إلى أنه تم إيصال المساعدات لانقاذ حياة أكثر من (34) ألف نازح سوري.

وأكد الحواري أن الاردن يساند ادخال المساعدات للنازحين في الداخل السوري، ولا يزال يقدم الدعم لإغاثتهم وتقديم الواجب الانساني، داعياً المجتمع الدولي للتحرك لحماية المدنيين، والمساعدة في ايصال المساعدات.

وكان رئيس الوزراء عمر الرزاز أكد أنه لم يعد بمقدور الأردن استقبال أي لاجئ سوري، مشيرًا إلى وجود نحو مليون ونصف المليون لاجئ سوري في الأردن، وقال الرزاز في تصريحات صحافية عقب زيارته دار البرلمان الاسبوع الماضي «إن الأردن استقبل لاجئين بأكثر من حصته ولن يتمكن من استقبال المزيد».





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق