"أمن الدولة": (10) سنوات لمتهم بايع "داعش" عبر "الشات"

  • 11 / 7 / 2018 - 6:43 م
  • آخر تحديث: 11 / 7 / 2018 - 6:43 م
  • محليات   

هلا أخبار – اياد الفضولي- أصدرت محكمة أمن الدولة، الأربعاء، حكماً بالسجن لمدة (10) سنوات بحق متهم بايع عصابة داعش الإرهابية عبر احد مواقع الدردشة " الشات".

وبحسب قرار المحكمة الذي اتخذ خلال جلسة علنية الأربعاء، فإن المتهم من مؤيدي عصابة داعش الإرهابية، وتواصل معها من خلال موقع "بلتوك" للدردشة، ويستخدمه أعضاء العصابة.

وقام المتهم بريادة الموقع واستخدامه ونشر أناشيد تتصف بالحماسية، يرافقها مقاطع لعمليات إرهابية.

وعلى اثر نشاط المتهم الإلكتروني، ورواج الفيديوهات التي قام بنشرها، فقد نصبته العصابة مديرا لغرفة الحوار، وذلك عقب مبايعته لزعيمها أبوبكر البغدادي.

وحاول المتهم الإلتحاق بالعصابة بسوريا عبر تركيا، متذرعاً بزيارة الأخيرة برحلة سياحية، وخلال الفترة بين موعد سفره ومكوثه بالأردن قرر المتهم تنفيذ عمليات ضد رجال الأمن العام.

وبحسب تفاصيل القضية، فقد اشترى  المتهم  سلاح "كلاشنكوف"، بالاضافة إلى كمية من الذخيرة وأخذ يتدرب على السلاح.

كما اطلع على مواد على الانترنت تتعلق بكيفية تصنيع القنابل والعبوات المتفجرة من خلال استخدام مادتي الأوكسجين والرمل، بعد أن قام بشرائهما  لهذه الغاية.

وأشارت المحكمة إلى أن الأجهزة الأمنية اكتشفت أمره  وألقي القبض عليه، بما حال دون تنفيذ عمليته الإرهابية، وقبل أن يلتحق بالعصابة بسوريا. 

وبين القرار، أن المتهم رصد أماكن لدوريات شرطة في عددٍ من المناطق قليلة السكان، بهدف تنفيذ مخططاته الإرهابية بها.

وكانت المحكمة قد أصدرت أحكامها خلال جلسة علنية  برئاسة رئيسها  المحكمة القاضي العسكري العقيد الدكتور محمد العفيف وبعضوية القاضيين المدنيين احمد القطارنه والدكتور ناصر السلامات.

آخر الأخبار

حول العالم