كاتب إسرائيلي يبث الأكاذيب تجاه الأردن وخبير يصفه بـ "مصدر فتنة"

  • 23 / 7 / 2018 - 6:59 م
  • آخر تحديث: 23 / 7 / 2018 - 6:59 م
  • محليات   

هلا أخبار – دأب صحفي إسرائيلي في الآونة الأخيرة على نشر أخبار كاذبة ومفبركة تجاه الاردن، وما جعله يستمرأ في نسج الإشاعات تلقف البعض داخل الأردن لما ينشره هذا المفبرك وتداولها وكأنها حقيقية.

ومع مرور الوقت يتضح أن سلسلة الأكاذيب التي ينشرها الكاتب ايدي كوهين ما هي إلا إشاعات يهدف فيها إلى إثارة البلبلة لا أكثر، فيما يقول الخبير الأردني في الشؤون الإسرائيلية أيمن الحنيطي أن الكاتب الإسرائيلي ليس موضع ثقة.

وبين الحنيطي عبر صفحته على تويتر "حتى لا يصبح الصهيوني ايدي كوهين مصدرا للاخبار، للعلم فقط هو مصدر فتنة وخراب، ومعروف انه ليس موضع ثقة من الاسرائيليين انفسهم".

وأضاف : اتابع الصحافة والاعلام الاسرائيلي يوميا وبشراسة، لم يصادفني يوماً ان صحفي او صحيفة اسرائيلية مهنية نقلت عنه شيئاً، تماما مثل موقع ديبكا.

وكان كوهين قال في إحدى تغريداته على تويتر "'تفكيك شبكة تصنيع وتوزيع مخدرات كبرى في الاْردن كانت تعمل على مستوى المنطقة كاملة وتهرب المخدرات الى الدول المجاورة، الشبكة تم كشفها بتعاون استخباري أمريكي سعودي إسرائيلي، وأسماء أردنية كبيرة جدا متورطة، والقصة لا دخان ولا غيره".

وجميع الأردنيين يعلمون أن القضية كان قد كشفها نائب في البرلمان الأردني بعد أن قام بتجميع الوثائق اللازمة، حيث دفع بها أمام مجلس النواب خلال مناقشات الثقة وتحركت الحكومة على ضوء هذه التطورات.

آخر الأخبار

حول العالم