“الأشغال” والأميركية للتنمية الدولية توقعان 14 عقداً انشائياً

هلا أخبار – وقعت وزارة الأشغال العامة والإسكان والوكالة الأميركية للتنمية الدولية،الخميس، اتفاقيات تشمل 14 عقداً جديداً لتجديد وتوسيع وبناء مدارس حكومية في الأردن وذلك من خلال 11 شركة اردنية.

وتشكل هذه العقود، التي تزيد قيمتها على 67 مليون دولار أميركي، جزءاً من شراكة الحكومة الأردنية مع الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID) لبناء 25 مدرسة جديدة، وتوسيع 120 مدرسة قائمة، وبناء 300 غرفة صفية لرياض الأطفال، بالإضافة إلى تجديد 132 مدرسة قائمة في جميع أنحاء الأردن وذلك من أجل تحسين الوصول إلى تعليم أساسي ذي جودة.

وقال وزير الاشغال العامة والاسكان المهندس يحيى الكسبي ان توقيع هذه الاتفاقيات يأتي في ظل تضاعف عدد سكان الأردن تقريباً خلال السنوات العشر الماضية، حيث تبلغ نسبة الأطفال في سن المدرسة حوالي 40 بالمائة من اجمالي سكان المملكة والبالغ عددهم عشرة ملايين نسمة.

واضاف بينما يكاد يكون الالتحاق بالمدارس الابتدائية شاملاً، إلا أن الزيادة السريعة في عدد السكان تشكل عبئاً على البنية التحتية القائمة لذلك تعمل وزارة الأشغال العامة والإسكان بشكل وثيق مع الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID) على بناء وتجديد المدارس في المناطق المحتاجة وعلى النحو الكافي من أجل الحد من الاكتظاظ في الصفوف وتخفيف آثار تدفق اللاجئين وتحسين بيئة التعلّم.

واعرب الكسبي عن تقديره للوكالة الاميركية للتنمية الدولية (usaid ) للدعم والمساعدة للمنح المقدمة للمملكة، مؤكدا على اهمية ابنية القطاع التربوي من خلال بناء المدارس والتوسعة والصيانة للحصول على بيئة تعليمية مناسبة .

من جهتها، قالت مديرة بعثة الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID) في الأردن بالإنابة نانسي إيسلك: ” انه من دواعي سرور الوكالة الأميركية للتنمية الدولية أن تعمل بالشراكة مع الحكومة الأردنية لتزويد الطلبة ببيئة تعليمية آمنة وحديثة كذلك فإننا نعمل بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم لتحسين مهارات القراءة والحساب لدى الأطفال، إلى جانب توفير فرص التطوير المهني للمعلمين لمساعدة الأطفال على تحقيق إمكاناتهم الكاملة.” (بترا)






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق