“الأمانة”: جلسة “تراشق الأكواب” لم يترأسها الشواربة

** المصدر نفى أن يكون الخلاف على راتب المهندسة الأعرج

هلا أخبار- قال مصدر مطلع في أمانة عمان الكبرى إن جلسة مجلس أمانة عمان الكبرى، التي شهدت تراشقاً بكاسات المياه الثلاثاء، جاءت لخلاف بين عضوين.

وبين المصدر، لـ “هلا أخبار” أن الملف الرئيس الذي شهد خلافاً تضمن بنوداً حول مناقشة جدول الأعمال للجلسة وتحديداً بند استثمار لمواقف للسيارات داخل حدود الأمانة.

وأوضح أن أحد الأعضاء طلب تأجيل البت في الموضوع إلى جلسة مقبلة، بينما أصر الآخر على مناقشته بالجلسة المنعقدة، “وأن يجري التصويت على البنود واحداً واحداً”، ووفق المحضر.

وبين أن هذا الأمر نتج عنه خلاف بين العضوين، وصل إلى مرحلة التراشق بـ “كاسات المياه” بينهم.

وقال المصدر إن الخلاف بين  العضوين بالجلسة  لم يكن على راتب المهندسة نسرين الأعرج، مبيناً أن جانب الجلسة الذي شهد تراشقاً كان برئاسة نائب الأمين حازم النعيمات.

وقال المصدر إن نائب الأمين اضطر إلى رفع الجلسة مباشرة عقب الخلاف بين العضوين.

 






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق